التقشير الكيميائي للركب وطريقة استخدامه

التقشير الكيميائي للركبة يقدم لكم اليوم على موقعنا زيادة، حيث أن التقشير الكيميائي هو إجراء طبي وتجميلي يعتمد على تقشير طبقة الجلد التي تسبب مشاكل في اسمرار الجلد، مثل اسمرار الجلد، والسماح بتكوين جلد جديد الخلايا لتنمو دون مشاكل. تحاول النساء دائمًا الحصول على بشرة ناعمة والحصول على لون وردي جميل، حتى تتمكن من تقشير البشرة وإزالة الطبقة الميتة من الجلد، مما يجعلها تبدو أكثر نعومة وشبابًا.

تعتبر تكلفة التقشير الكيميائي للركبة ومساعداته العملية معتدلة. وهي أغلى من الكريمات والخلطات الطبيعية لتقشير الركبة. أما آثار التقشير الكيميائي الضارة على الركبة فهي نادرة ومؤقتة، مثل الألم والاحمرار أثناء التقشير.

التقشير الكيميائي للركبتين

  • يعتبر التقشير الكيميائي للركبة من أشهر الحلول التجميلية غير الجراحية لعلاج تغير لون الجلد والتجاعيد الدقيقة والبقع الداكنة دون الحاجة لعمليات تجميلية جراحية معقدة.
  • وهو إجراء تجميلي ويستخدم عادة لتحسين مظهر الجلد والقضاء على التجاعيد.
  • يعمل على تقشير وتجديد الطبقة الخارجية من الجلد، وذلك من خلال تطبيق مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية والمركبات الحمضية على المنطقة المراد تقشيرها بدرجات مختلفة من خلايا الجلد، وبعد فترة زمنية معينة يحددها الطبيب يبدأ الجلد بالتساقط. عن .
  • يعتمد التقشير الكيميائي للركبة على تطبيق حمض كيميائي مثل حمض ثلاثي كلورو أسيتيك على المنطقة الداكنة من الركبة أو الكوع.
  • يجب أن يتم هذا الإجراء من قبل أخصائي، وبعد ذلك سيقوم الطبيب بإزالة الجلد الميت والداكنة.
  • قد تحتاجين إلى القيام بعدة جلسات للحصول على نتائج مرضية. لا يستطيع الأشخاص ذوو البشرة البنية الضغط على ركبهم لأن الركبتين يمكن أن تصبح أكثر بياضًا من المنطقة المحيطة.

طرق التقشير الكيميائي للركبتين

التقشير هو علاج يتم فيه إزالة طبقة الخلايا الميتة من الجلد وتجديدها. هناك عدة طرق لتقشير الركبة بين العلاجات في المنزل أو في صالونات التجميل، ومن أهمها:

التقشير الكيميائي للركبتين

  • للتقشير الكيميائي الخفيف: يقوم الطبيب بوضع محلول كيميائي يحتوي على حمض الجليكوليك على الجلد باستخدام إسفنجة أو كرة قطنية أو فرشاة. تحول الجلد إلى اللون الأبيض، مما قد يسبب تهيجًا خفيفًا في الجلد. يستخدم الأطباء المحاليل المعادلة أو المنظفات لإزالة المحاليل الكيميائية من الجلد.
  • التقشير الكيميائي المتوسط: يقوم الطبيب بوضع محلول كيميائي يحتوي على حمض ثلاثي كلورو أسيتيك على الجلد باستخدام عصا اختبار أو منخل القطن. يتحول الجلد إلى اللون الأبيض وبعد بضع دقائق يقوم الطبيب بتهدئة الجلد باستخدام كمادة باردة. إذا لم تكن بحاجة إلى تخدير، فقد تشعر بإحساس بالوخز أو الحرقان.
  • التقشير الكيميائي الرئيسي: وهو حقن سائل في وريد المريض. تحقق من معدل ضربات القلب باستخدام قطعة قطن. يقوم الطبيب بوضع الفينول على الجلد، والذي يتحول إلى اللون الأبيض أو الرمادي.
  • يتم إجراؤها في مركز تجميل متخصص. يحتاج الطاقم الطبي إلى التخدير ويجب على المرضى الانتظار بعض الوقت للتعافي.

تقشير البشرة بالليزر الكربوني

  • التقشير الكربوني: يعمل الليزر الكربوني على تشعيع الجلد وإزالة طبقة الجلد بالكامل، مما يحفز نمو طبقة جديدة تتميز بالنضارة. يستغرق هذا النوع من التقشير وقتا طويلا نسبيا للتعافي.
  • التقشير بالليزر الكربوني: وذلك باستخدام كريم مكون من جزيئات الكربون. بعد وضع الكريم وتوزيعه بالتساوي، يتم تطبيق ضربات الفرشاة موضعيًا على الجلد باستخدام جهاز الليزر. ثم يتغلغل بعمق في المسام بعد أن يجف الكريم. يتم استخدام آلات الليزر الموجية. يمكن لشعاع الليزر لمسافات طويلة أن يجذب الأوساخ وخلايا الجلد الميتة لتنظيف البشرة.
  • يعتبر الليزر الكربوني أحد طرق تقشير الركبة وإنتاج الكولاجين الذي يمكنه علاج وتخفيف آلام الركبتين.

تقشير طبيعي للركبتين

  • يجب عليك ترطيب ركبتيك بانتظام لتنعيمها واستخدام زيت اللوز الحلو لتقليل الضغط على بشرتك.
  • يمكنك فرك زيت اللوز الحلو مع الليمون لتقليل المناطق الداكنة في الجلد. تشمل الطرق الطبيعية لتقشير ركبتيك السكر وزيت الزيتون وزيت الخروع.
  • الخلطات الطبيعية وطرق التقشير المنزلي أرخص من الذهاب إلى عيادة التجميل وكافية للتخلص من مشاكل الركبة السوداء.
  • يمكنك فرك ركبتيك بلطف باستخدام فرشاة صغيرة أو مسح ركبتيك بلطف بأحجار الدش. قومي بتقشير البشرة بحركات دائرية، وضعي القليل من الزيت المملح مرة أو مرتين أسبوعياً، ثم اغسلي بشرتك بالماء الدافئ.

تعرفي على المزيد من التفاصيل هنا عبر: كريمات تقشير الوجه في المنزل وأفضل أقنعة التقشير

المواد المستخدمة في التقشير الكيميائي

  • حمض بيتا هيدروكسي: وهي أحماض تذوب بسرعة في الزيت. تعمل على تحسين كفاءة تنظيف البشرة الدهنية وإزالة الرؤوس السوداء. يتم استخدامها كخطوة أولى في التقشير الكيميائي لإزالة الزيوت من الجلد.
  • أحماض ألفا هيدروكسي: هذه الأحماض لها تأثير فعال مضاد للتجاعيد على الجلد. أنها تساعد خلايا الجلد على التجديد المستمر. تجعل البشرة أكثر نعومة وتبدو صحية ولامعة ومنتظمة.
  • الفينول: هذا مركب عضوي فعال للغاية ويجب عليك الحذر منه بشدة. يمكن أن يسبب حروقًا كيميائية وله تأثيرات متعددة على القلب والكبد والكلى. يتم استخدامه فقط للتقشير العميق.
  • حمض التريكلوريك: وهو حمض فعال جداً ولا يمكن استخدامه إلا تحت إشراف المختصين.

نصائح للتقشير الكيميائي يرجى اتباعها

  • استخدمي كريمات الريتينويد لمنع اسمرار الجلد.
  • تجنب جميع أدوية الريتينول والأدوية الموضعية لمدة يومين على الأقل من بداية العلاج.
  • قبل أسبوع من تقشير الركبة يجب عدم إزالة الشعر بأي شكل من الأشكال.
  • تجنب تبييض الركبة أو تدليكها بقوة قبل أسبوع من التقشير الكيميائي.
  • يؤدي التبييض العميق إلى تورم الجلد أو ظهور بثور أو اسمرار، لذا يجب عليك الابتعاد عن أشعة الشمس المباشرة لبضعة أشهر بعد التقشير الكيميائي. بعد بضعة أيام من العلاج، قد يحتاج الجلد إلى ضمادة.
  • أثناء وبعد التقشير الكيميائي، يجب أن يحظى الجلد بالكثير من الاهتمام. يفضل التحدث مع طبيب مختص قبل البدء بالعلاج لتحديد العلاج المناسب وكيفية العناية بالبشرة.
  • يجب استخدام المرهم المرطب الذي يصفه الخبير مرتين على الأقل يوميًا للحفاظ على رطوبة الجلد ومنع ظهور بثور العدوى.

فوائد التقشير الكيميائي

  • علاج وإزالة الندبات والعيوب الموجودة على الجلد بشكل صحيح.
  • تفتيح لون البشرة، وتوحيد لون البشرة، والقضاء على البقع الداكنة.
  • يعالج مشاكل البشرة الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.
  • يزيد من حيوية ونضارة وجمال الوجه وينتج عنه بشرة أكثر إشراقاً وشباباً.
  • ينعم البشرة، ويقضي على العديد من مشاكلها، مثل حب الشباب، والكلف. ويمكن تقشيرها من خلال تقشير خلايا الجلد الميتة والقضاء عليها، وكذلك من خلال نمو جلد جديد خالٍ من الشوائب.
  • علاج التصبغات الجلدية المختلفة وخطوط الوجه وخاصة الفم والعينين ومقدمة الرأس.

أضرار التقشير الكيميائي

  • يسبب الالتهابات. في حالات نادرة، إذا تم استخدام كمية كبيرة من حمض الأسبستوس للتقشير العميق، فإنه يمكن أن يسبب مشاكل في القلب واضطرابات الكبد والفشل الكلوي وتسمم الجسم.
  • تورم الجلد، وخاصة المنطقة المحيطة بالعينين.
  • الحساسية للمواد الكيميائية المستخدمة في التقشير، وزيادة الحساسية لأشعة الشمس ومضاعفاتها.
  • جميع أنواع التقشير تسبب احمرار الجلد بدرجات متفاوتة، مما يجعله يبدو وكأن الوجه محروق ولا يستطيع المريض لمس بشرته.
  • قد يسبب التقشير في بعض الأحيان اختلافاً في لون المنطقة المعالجة حيث يمكن أن تكون أفتح أو أغمق من المناطق الأخرى ويؤدي إلى تقشير الجلد.

عادةً ما يكون التقشير الكيميائي هو الأفضل للنساء ذوات البشرة الفاتحة. لكن إذا كانت بشرتك أغمق في اللون، فيمكنك تحقيق نتائج جيدة بسبب درجة التقشير، لكن تماسك لون الجلد قد لا يكون كما هو متوقع كما يحدده المختص ويحدد مدى فعالية التقشير بالنسبة للمريض.

ولهذا السبب قدمنا ​​لك التقشير الكيميائي للركبتين. للمزيد من المعلومات يمكنك ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالرد عليك فوراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى