عدد المسلمين في اليابان

يبلغ عدد المسلمين في اليابان ما يقارب 0.1% من عدد المسلمين في العالم أجمع، ويعتبر عددهم نسبة قليلة جداً مقارنة بعدد السكان الأصليين، إلا أن دولة اليابان تعتبر من أكثر الدول تسامحاً بلدان. دول فيها ديانات حيث تعيش فيها ديانات مختلفة ولا يتعرض أحد من أتباعها لأي شخص آخر.

عدد المسلمين في اليابان

ويبلغ عدد المسلمين في اليابان حاليا 0.8% من سكان اليابان البالغ عددهم 185 ألف نسمة تقريبا، وقد تزايدت أعداد اليابانيين المهتمين بالدين الإسلامي في اليابان في الآونة الأخيرة.

بدأ الدين الإسلامي في اليابان منذ أكثر من ثلاثة قرون، ويعتقد المؤرخون أن أقدم المستوطنين المسلمين الذين قدموا إلى اليابان بدأوا العمل في مدينتي يوكوهاما وكوبي خلال عصر ميجي.

انتشار الإسلام في اليابان

انتشرت أخبار عن اهتمام اليابانيين بالدين الإسلامي بعد الحرب اليابانية الروسية، وهذا ما شجع المسلمين في جميع أنحاء العالم على الدعوة إلى الإسلام في دولة اليابان.

وتطوع بعض الضباط المصريين للانضمام إلى الجيش الياباني بعد إعجابهم بقدرات اليابانيين وانتصاراتهم. وتزوجوا من يابانيات، وأنجبوا أطفالاً، واستطاعوا تكوين عدد كبير من الأسر المسلمة، مما مهد الطريق أمام الإسلام. دِين.

كما سافر بعض الدعاة إلى اليابان مثل الداعية الهندي “السير فراز” الذي ألقى العديد من المحاضرات عن الدين الإسلامي.

وعقدت اليابان مؤتمرا كبيرا في طوكيو لمقارنة الأديان المختلفة، مما حفز المسلمين في جميع أنحاء العالم على حضور الدين الإسلامي وإثبات وجوده بقوة. واعتنق عدد كبير من اليابانيين الإسلام بجهودهم، ومنذ ذلك الحين بدأ الدين الإسلامي يزدهر.

أين يعيش المسلمون في اليابان؟

وينقسم عدد المسلمين اليابانيين إلى مسلمين يعيشون في اليابان، ومسلمين يعيشون خارج اليابان، منتشرين في جميع أنحاء العالم. يعيش معظم المسلمين في اليابان في المناطق الحضرية مثل طوكيو ومنطقة تشوكيو الحضرية وكينكي، بينما يعيش الباقون في جميع أنحاء اليابان. .

المساجد في اليابان

يوجد في اليابان العديد من المساجد، بعضها أسسه مهاجرون أتراك ومهاجرون هنود في أشهر مدن اليابان، وبعضها أسسه أيضًا اليابانيون أنفسهم في أماكن مختلفة من البلاد من أوكيناوا إلى هوكايدو، ومنها وأشهر هذه المساجد هي:

  • مسجد كوبي الإسلامي: أول وأقدم مسجد في اليابان.
  • مسجد ناغويا: أسسه الأتراك الذين قدموا إلى اليابان.
  • مسجد قربان: أول مسجد أنشئ في منطقة طوكيو.
  • مسجد التوحيد: يقع المسجد في منطقة شينجوكو، محافظة هاتشيوجي.
  • مسجد فوكوكا: أول مسجد أنشئ في فوكوكا.
  • مسجد أساكوسا: ويسمى بمسجد دار الأرقم ويقع في وسط مدينة طوكيو.

الجمعيات الإسلامية في اليابان

أنشأ المسلمون في اليابان عددًا من الجمعيات والمراكز الإسلامية في جميع أنحاء البلاد، منها:

  • المركز الإسلامي الياباني: اعتنق عدد كبير من اليابانيين الإسلام من خلال هذا المركز، وتمكن المركز من نشر حوالي أربعين كتاباً وكتيباً يتحدث عن الدين الإسلامي باللغة اليابانية.
  • الجمعية الثقافية اليابانية.
  • رابطة الطلاب المسلمين اليابانيين.
  • جمعية الوقف الإسلامي.
  • الجمعية الإسلامية اليابانية.

المجلات الإسلامية في اليابان

  • مجلة السلام: يصدرها المركز الإسلامي الياباني باللغة اليابانية، وهي مجلة فصلية.
  • مجلة الصراط المستقيم.
  • مجلة الإخوان المسلمين.

المدارس الإسلامية في اليابان

ولم تكن هناك مدارس إسلامية في اليابان سابقًا، وكان المسلمون يتلقون التعاليم الدينية في المساجد مثل مسجد طوكيو، ومسجد كوبي، ومسجد أوساكوسا. ثم بدأت اليابان في إنشاء المدارس الإسلامية مثل:

  • مدرسة أوتسوكا الإسلامية العالمية: أنشأتها جمعية الوقف الإسلامي في اليابان.
  • جامعة الإمام محمد بن سعود المعهد العربي الإسلامي: يقدم دورات لتعليم اللغة العربية والنحو الإسلامي.
  • مدرسة الروضة الإسلامية.

أبرز الشخصيات الإسلامية في اليابان

على الرغم من أن عدد المسلمين في اليابان قليل جدًا مقارنة ببقية دول العالم، إلا أنه في تزايد مستمر، ومن بين المسلمين الأوائل في اليابان:

  • عبد الحليم أوشاتارو نودا: كان صحفياً بارزاً وأول من اعتنق الدين الإسلامي في اليابان.
  • أحمد فضلي المصري: هو ضابط في الجيش المصري انتقل إلى اليابان وهو أول من تزوج من فتاة يابانية مسلمة.
  • تورا جيورو يامادا: كان ينتمي إلى المجموعة التي ذهبت لمساعدة سفينة عائلة أرطغرل.
  • أحمد أريحا: يُعتقد أنه ثالث ياباني يعلن إسلامه.
  • أحمد الجرجاوي: هو أول عربي انتقل إلى اليابان لنشر الدعوة الإسلامية هناك.
  • عبد الرشيد إبراهيم: يعتبر مؤرخاً ورحالة دولياً من سيبيريا. وانتقل إلى اليابان وتعلق بها بشدة، ولم يستطع تركها حتى مات هناك.
  • مولوي محمد بركة الله بهوبلي: داعية هندي سافر إلى اليابان وأنشأ كرسي الدراسات الإدارية بجامعة طوكيو للغات الأدبية، وشارك في إصدار مجلة الإخوان المسلمين في اليابان.
  • حسن هاتانو: أحد أبرز الصحفيين في اليابان، اعتنق الإسلام على يد الداعية الهندي محمد بركات الله البهوبالي.

الحجاج الأوائل في اليابان

  • عمر ميتسوتارو ياماكا: هو أول ياباني مسلم يؤدي فريضة الحج، وأسلم في مدينة مومباي بالهند.
  • محمد نور إيبي تاناكا: هو ثاني مسلم ياباني يؤدي فريضة الحج.
  • تاكيشي سوزوكي: أسلم في جزيرة إندونيسيا، وحج ثلاث مرات، وألف كتاب “ياباني في مكة”.

ترجمة القرآن الكريم إلى اللغة اليابانية

ويعتبر “ريويتشي ميتا” المعروف باسم “عمر ميتا” أول ياباني مسلم ينجح في ترجمة القرآن الكريم إلى اللغة اليابانية، حيث اعتنق الإسلام خلال رحلته العلاجية إلى الصين إثر اتصاله بمسلمين صينيين ومن خلالهم تعلمت عن الدين الاسلامي . أصبح معجبًا بأسلوب الحياة وتعاليم الدين الإسلامي.

وبعد أن تعرف على الإسلام جيداً، قرر أن يكتب مقالاً بعنوان “الإسلام في الصين”. ثم زار أول ياباني مسلم يؤدي فريضة الحج وبدأ يزيد معرفته بالدين الإسلامي من خلاله.

ثم قرر عمر ميتا اعتناق الدين الإسلامي. وكان عمره وقتها 60 عاما، فقرر أن يكرس بقية حياته لخدمة الدين الإسلامي. وقام بأداء فريضة الحج وكتب العديد من الكتب القيمة عن الإسلام.

بدأ بترجمة آيات القرآن الكريم حتى أنهىها وأصبح أول ياباني مسلم يترجم القرآن الكريم كاملاً.

ما هي الديانات الأخرى في اليابان؟

الدين في اليابان هو مزيج من الشنتوية والبوذية، والدين بشكل عام هناك يعتبر مدونة أخلاقية وليس عقيدة يتخذونها كمبادئ أساسية للعيش كما لو كانت مجموعة من القيم الاجتماعية.

الشنتو، أقدم الديانات اليابانية، والبوذية هما الديانتان الرئيسيتان في اليابان، ويكمل كل منهما الآخر دون أي عائق لأنهما متوافقان إلى حد ما.

لا يهتم اليابانيون بالديانات المختلفة في بلادهم. ويختار كل مواطن دينه دون أي ضغوط ويعيش مع الديانات الأخرى في تسامح وتفاهم.

لا تحدث مناقشات حول الحياة الدينية في الحياة اليومية. كثير من اليابانيين لا يمارسون عباداتهم بانتظام، ولكنهم يلتزمون بطقوس دينهم في المناسبات مثل الولادة والوفاة والزواج، ويشاركون في المهرجانات الروحية على مدار العام.

وبهذا نكون قد قدمنا ​​لكم كل ما يتعلق بعدد المسلمين في اليابان، وناقشنا أشهر المساجد والجمعيات والمجلات والمدارس الإسلامية في اليابان، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى