كيف أنزل حرارة طفلي بسرعة

كيف أخفض درجة حرارة طفلي بسرعة؟ ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال أمر شائع. يعاني جميع الأطفال من ارتفاع في درجة الحرارة في أي وقت خلال مرحلة الطفولة. ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال ليس مرضا في حد ذاته، بل هو عرض لمرض أصاب الطفل. عندما يعاني الطفل من ارتفاع درجة الحرارة: يجب على الطفل المريض زيارة الطبيب للكشف والتعرف على السبب وراء هذا الارتفاع في درجة الحرارة. وفي هذا المقال سندرس مشكلة ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال وما يجب على الوالدين فعله حيال ذلك.

يمكنك التعرف على كيفية علاج الحمى عند الأطفال بالخل من خلال قراءة هذا المقال: علاج الحمى عند الأطفال بالخل وكيفية استخدامه

ارتفاع درجة حرارة الطفل (الحمى)

  • ويحدث ارتفاع درجة حرارة الطفل كرد فعل طبيعي للجسم عند تعرضه لمصدر العدوى مثل فيروس أو ميكروب.
  • عندما ترتفع درجة حرارة الجسم، فإن ذلك يتسبب في إنتاج الجسم لعدد أكبر من خلايا الدم البيضاء في الدم.
  • تحمي خلايا الدم البيضاء الجسم وتمنع الجسم المسبب للعدوى من دخول الجسم والنمو بشكل أكبر.

يمكنك التعرف على المزيد عن داء البروسيلات وخطورته وطريقة علاجه من خلال هذا الرابط: علاج داء البروسيلات مع د. جابر أسباب الانتكاسة ومدى خطورتها.

متى يصبح ارتفاع درجة حرارة الطفل مصدر قلق؟

  • عادة ما يتعامل الأطفال مع ارتفاع درجة الحرارة بشكل مختلف عن البالغين، وذلك لأن الطفل يستمر في اللعب وممارسة الرياضة، وهنا لا يكون ارتفاع درجة الحرارة لدى الطفل مدعاة للقلق.
  • لكن هناك حالات يكون فيها ارتفاع درجة حرارة الطفل مثيرا للقلق ويجب على الأم زيارة الطبيب إذا ظهرت أي من الأعراض التي تشير إلى وجود عدوى.

هذه الأعراض هي كما يلي:

  • إذا استمرت الحمى لأكثر من يومين دون أن تهدأ، حتى مع تناول الأدوية الخافضة للحرارة.
  • إذا كانت درجة الحرارة أعلى من 38 درجة مئوية.
  • إذا كان عمر الطفل المصاب أقل من 3 أشهر.
  • إذا كان ارتفاع درجة الحرارة مصحوبًا بظهور بقع على الجلد.
  • عندما يتغير لون بشرة الطفل.
  • عندما يصاحب ارتفاع درجة الحرارة صعوبات في التنفس.
  • تعرف على كل شيء عن داء البروسيلات وكيفية علاجه على هذا الرابط: هل يسبب داء البروسيلات الوفاة وكيفية علاجه؟

    كيف أخفض درجة حرارة طفلي بسرعة؟

    في حال إصابة الطفل بحمى شديدة لا تتطلب زيارة الطبيب، يمكن للأم أن ترضع طفلها في المنزل وتخفض درجة حرارة الطفل بسرعة بالطرق التالية:

    1. استخدام دواء خافض للحرارة

    • يمكن للأم أن تعطي الطفل أحد الأدوية التي تخفض الحمى، والتي لا تحتاج إلى استشارة الطبيب لأنها آمنة للطفل، وهي الطريقة الأسهل لخفض درجة الحرارة بسرعة، ويستمر مفعولها من 4 إلى 4 ساعات. . -6 ساعات.
    • بالنسبة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 3 أو 6 أشهر، يتم استخدام دواء يحتوي على الباراسيتامول أو الإيبوبروفين.
    • إذا كان عمر الطفل المصاب بارتفاع في درجة الحرارة أقل من 3 أشهر، فيفضل استخدام الباراسيتامول.

    2. إعطاء الطفل كمية كبيرة من السوائل

    • ارتفاع درجات الحرارة في جسم الطفل يمكن أن يؤدي إلى الجفاف. لذلك من المهم جدًا شرب كمية كافية من الماء لترطيب الجسم وخفض درجة الحرارة.
    • ومن المشروبات الساخنة التي يمكن للأم أن تقدمها لطفلها دون قلق وفي نفس الوقت تساعد على خفض درجة الحرارة هو مشروب البابونج الساخن أو مشروب البابونج، والذي يتم تحضيره وفق الخطوات التالية:
  • قم بغلي كوب من الماء في قدر، ويفضل أن يكون مصنوعًا من البيركس أو صفائح الفولاذ المجلفنة أو الفولاذ المقاوم للصدأ الآمن على الأطفال.
  • أضف القليل من أعشاب البابونج أو البابونج إلى الماء المغلي واتركه ينضج على نار خفيفة لمدة 5 دقائق تقريبًا.
  • يصفى المشروب في كوب نظيف، ويضاف إليه القليل من العسل للتحلية، ويغطى ويوضع جانباً حتى يبرد قليلاً.
  • يتم تقديم المشروب الدافئ للطفل عن طريق ملعقة أو زجاجة رضاعة نظيفة.
  • ويفضل أن يشرب الطفل هذا المشروب مرتين إلى ثلاث مرات يومياً.
  • 3. إعطاء الطفل حماماً دافئاً

    • يعتقد الكثير من الناس أن الحمام البارد أو استخدام مكعبات الثلج يؤدي إلى انخفاض درجة الحرارة، بينما الحقيقة أن التعرض للماء البارد يجعل جسم الطفل يرتعش، وهذا يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم من الداخل.
    • والصحيح أن تضع الأم طفلها في حمام به ماء دافئ، مما يريح الطفل ويخفض درجة حرارة الجسم.
    • من المفيد إعطاء الطفل المصاب حمام ماء دافئ مع الزنجبيل فهو مضاد قوي للأكسدة كما أنه يقتل البكتيريا التي تسبب إصابة الطفل بحمى شديدة.
    • كما أن حمام الماء الدافئ مع الزنجبيل يسبب زيادة في كمية التعرق لدى الطفل، مما يساعد على إخراج السموم البكتيرية من جسم الطفل، إلى جانب خفض درجة حرارة جسم الطفل.
    • يتم تحضير حمام الماء الساخن بالزنجبيل باتباع الخطوات التالية:
  • الحمام مملوء بالماء الدافئ.
  • أضيفي ملعقتين كبيرتين من مسحوق الزنجبيل الجاف إلى ماء حمام الطفل وحركيه جيداً.
  • ضع الطفل في حوض الاستحمام وابق هناك لمدة 10-15 دقيقة. تأكد من أن ماء الزنجبيل لا يلمس عيون الطفل.
  • ثم أخرجي الطفل من الحمام وجففيه جيداً.
  • ويفضل أن يرتدي الطفل ملابس قطنية خفيفة
  • 4- عمل كمادات باردة للطفل

    • عندما ترتفع درجة حرارة الطفل، فإن أسرع طريقة لخفضها هي وضع كمادات باردة، على أن تكون هذه الكمادات عبارة عن قطع من القماش مغموسة في الماء البارد وليس الثلج، أو بمساعدة مكعبات الثلج.
    • من الأماكن الأساسية التي يجب وضع الكمادات الباردة عليها هي منطقة الفخذ وتحت الإبط، لأن هذه المناطق تتميز بكثرة الشعيرات الدموية، وعندما يتم تبريدها بواسطة الكمادات يبرد الدم الذي يذهب بدوره. في جميع أنحاء الجسم ويعمل على خفض درجة حرارته.

    5. تدليك أرجل الطفل بالبصل

    • يعمل البصل على خفض درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى التخلص من آلام الجسم التي تصاحب عادة ارتفاع درجة الحرارة.
    • ويتم تدليك البصل عن طريق تقطيع البصلة إلى نصفين وفركها على قدم الطفل بحركات دائرية لمدة 5 دقائق لكل قدم.
    • وينبغي أن يتم التدليك بالبصل مرة أو مرتين يومياً، وبعدها ستلاحظ الأم انخفاضاً سريعاً في درجة حرارة الطفل.

    تحدثنا في هذا الموضوع عن ارتفاع درجة حرارة الطفل (الحمى) وكيفية خفض درجة حرارة طفلي بسرعة. تعرفنا على الطرق التي يمكن للوالدين استخدامها لخفض درجة الحرارة عند الأطفال. وقد ناقشنا أيضاً في هذا الموضوع متى يصبح ارتفاع درجة حرارة الطفل أمراً مقلقاً.

    مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى