مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

تعتبر مراحل سقوط سرة الطفل بالصور من أهم المراحل التي يمر بها الطفل بعد الولادة وقدومه إلى الحياة. وبعد أن يحصل على طعامه وأيضاً الأكسجين من خلال هذا الحبل السري، وبمجرد عودته إلى الحياة، ينقطع هذا الحبل ويعتمد الطفل على نفسه في التنفس والأكل، ومعرفة مراحل السقوط. زر بطن الطفل مع الصور. تابعوا هذا المقال على موقع في الموجز.

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

  • السرة، أو كما تعرف بالحبل السري، هو الحبل الذي يربط الجنين بالمشيمة. ويضمن هذا الحبل أن يوفر الجنين كافة احتياجات الأم من غذاء وأكسجين، كما يحرر الجنين من جميع الفضلات الضارة التي إذا لم يتم إزالتها تسبب التسمم، ولذلك فمن فضل الله على الكائن الحي أن يربط الجنين بحبل. حبل سري.
  • ومن الطبيعي أن الطفل بعد أن يولد ويعود إلى الحياة، يستطيع أن يتنفس ويستنشق الهواء من تلقاء نفسه، ويتغذى أيضاً عن طريق عملية الرضاعة التي تقوم بها الأم، وبذلك تنتهي مهمة الحبل السري، و يبدأ بالتساقط شيئًا فشيئًا.
  • المعدل الطبيعي الذي يجف فيه الجذع السري ويسقط هو بعد 5 إلى 15 يومًا من ولادة الطفل.
  • اللون الطبيعي للجذع السري عند الولادة هو اللون الأخضر، المصفر تقريباً، ولكن بعد الولادة يبدأ في التلاشي وتغير لونه حتى يصبح بنياً أو أسود.
  • إذا كان الجذع السري جافاً، فلا تلمسيه أو تسحبيه حتى ولو تم التأكد من جفافه تماماً، حتى لا يخرج شيء من الطفل، بل عليك الصبر حتى يسقط تلقائياً.
  • بعد أن يجف الجذع السري ويسقط، يجب الاهتمام بتنظيف منطقة السرة والعناية بها جيداً.
  • عادة ما تلاحظ الأم خجلاً بسيطاً في منطقة السرة لدى الطفل، وذلك بعد جفاف الجذع السري وسقوطه. أحياناً تلاحظ بعض بقع الدم على ملابس الطفل، لكن هذا لا يشكل أي خطر على الطفل ويعتبر أمراً طبيعياً، إلا في حالة واحدة يكون هناك نزيف في منطقة السرة لدى الطفل. وهذا النزيف لا يتوقف.
  • في بعض الأحيان، بعد سقوط الجذع، يظهر سائل ذو قوام لزج في منطقة السرة عند الطفل، ويتميز باللون الأصفر. وهذا أيضًا أمر طبيعي ولا يدعو للقلق لدى البعض حيث تظهر قشور في منطقة السرة.
  • لكن هناك بعض الحالات التي تدعو للقلق ويجب استشارة الطبيب، ومنها ظهور بعض التقرحات في منطقة السرة لدى الطفل وإصابة الطفل بالحمى والحمى.

ما هو الحبل السري

  • يعتبر الحبل السري، أو كما يعرف بالسرة، قناة تصل بين المشيمة الموجودة في رحم الأم، والجنين. يبلغ طول هذا الخصلة حوالي 50 سم.
  • ويعتبر هذا الحبل بمثابة الوصلة التي تنقل جميع الأشياء التي يحتاجها الجنين أثناء وجوده في بطن أمه، مثل الغذاء والأكسجين للتنفس.
  • يخلص هذا الحبل الجنين من الفضلات عن طريق نقلها من الجنين إلى المشيمة. وبعد ولادة الجنين مباشرة، يقوم الأخصائي بقطع هذا الحبل وإزالته، ولكن يبقى فقط الجذع السري المتصل بالأنسجة الأخرى في جلد الطفل. لذلك عليك الانتظار لمدة تصل إلى سبعة أيام. هذه هي الفترة التي تلاحظين فيها سقوط سرة الطفل.

كيف تتم إزالة الحبل السري؟

  • بعد ولادة الجنين، يقوم الطبيب بقطع الحبل السري وإزالته. ويتم ذلك عن طريق لقط الحبل السري ومن ثم قطعه بين المشبكين لمنع حدوث أي نزيف.
  • لا يحتوي الحبل السري على أي أعصاب وبالتالي عند قطعه من قبل الطبيب لا يسبب أي ألم أو إزعاج للطفل، ولكن جذع الحبل السري متصل بعدد من الأنسجة الحية لبطن الطفل، وبالتالي ويجب التعامل مع هذه المنطقة بلطف شديد حتى يجف الجذع ويسقط.

وبعد سقوط السرة، يجب على الأم الاهتمام بهذه المنطقة جيداً وتنظيفها وتعقيمها بشكل صحيح، حتى لا تصاب بأي تلوث يمكن أن يؤدي إلى التهابها. كما أن التنظيف والتعقيم يساعدان على معالجة هذه المنطقة بشكل سريع وإزالة أي إفرازات فيها، وللعناية بهذه المنطقة عليك اتباع الخطوات التالية:

  • قبل لمس سرة الطفل، اغسلي يديك جيدًا بالماء والصابون وقم أيضًا بتعقيم اليدين.
  • عند استخدام الحفاضة لطفلك عليك إغلاقها في منطقة أسفل السرة، مما يعني عدم تغطية السرة بالحفاضة، لمنع دخول البول إليها، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالعدوى، ولمنع المنطقة من أن تصبح ملوثة. يجف بسرعة.
  • يجب أن تتعرض سرة الطفل للهواء من وقت لآخر حتى تجف بشكل أسرع.
  • ويجب تنظيف سرة الطفل وتعقيمها بالكحول عدة مرات في اليوم. ويتم ذلك من خلال استخدام قطعة صغيرة من القطن، وغمسها في الكحول، وفركها على جميع أجزاء السرة عند تغيير الحفاضات.
  • لا تستخدمي أبدًا أي مطهر غير الكحول لتطهير سرة طفلك، حتى لا تضريه من المواد الكيميائية التي قد يحتويها هذا المطهر.
  • يجب تنظيف السرة وتعقيمها بشكل صحيح، ولا داعي للقلق أو التوتر، فالتوتر يؤدي إلى عدم تنظيف الجلد بشكل صحيح، مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى التهابه.
  • يجب التعامل مع سرة الطفل وكأنها قطعة من الجلد الخارجي وبالتالي فإن فرك السرة لا يسبب أي ألم أو وجع للطفل.
  • خلال هذه الفترة يمكنك تحميم طفلك وغسل السرة بالماء واستخدام الصابون المناسب. ومن المهم جداً أن يتم تجفيف سرة الطفل جيداً بعد الاستحمام.
  • ويجب على الأم ألا تتبع الأساليب الخاطئة التي تستخدمها بعض الأمهات مع أطفالها، مثل وضع الكحل والملح على منطقة سرة الطفل، معتقدة أن ذلك يساعد على جفاف المنطقة بشكل أسرع. إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ ويمكن أن يشكل خطراً على سرة الطفل. الطفل، حيث تعتبر هذه المواد من الملوثات لهذه المنطقة.
  • كما أن هناك بعض العادات الخاطئة التي تمارسها بعض الأمهات مثل ربط سرة الطفل بالشريط اللاصق أو لفها بحزام حيث تعتبر هذه الطرق غير مجدية لعلاج هذه المنطقة حيث أنها تجذب الأوساخ والملوثات التي تسبب التهابات في تلك المنطقة. .

التهاب سرة الطفل

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى التهاب السرة عند الطفل، وأغلبها عادات خاطئة تتبعها بعض الأمهات مثل:

  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية للطفل.
  • عدم تعقيم وتطهير الجلد باستمرار بالكحول.
  • – عدم الاهتمام باختيار نوع الملابس المناسبة لنوع بشرة الطفل.

لعلاج التهاب سرة الطفل لا بد من استشارة الطبيب. وفي هذه الحالات عادة ما يصف المضادات الحيوية التي تستخدم موضعياً لهذه المنطقة ويضمن التعقيم المناسب لهذه المنطقة.

يمكن العثور على مزيد من التفاصيل على:

كما ندعوك للحصول على مزيد من المعلومات عبر:

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع:

وقد تحدثنا هنا بالصور عن المراحل التي تسقط فيها سرة الطفل، وذكرنا لكم طرق العناية بسرة الطفل، ويجب أن ننوه إلى أنه يجب على كل أم أن تترك الجذع السري لمولودها الجديد واقفة. حتى يجف تماماً ويسقط من تلقاء نفسه ولا تسحبيه حتى لا يؤذي الطفل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى