هل تخصص أمن المعلومات صعب؟

هل التخصص في أمن المعلومات والشبكات صعب؟ سؤال يطرحه الكثير من الناس، ونعطيك في موقعنا زيادة الإجابة القاطعة، فنحن في ذلك الوقت نشهد تطورات تكنولوجية هائلة ومتكررة، ونحتاجها يوما بعد يوم. والأمر واحد، بغض النظر عن المجال الذي تتم فيه هذه التطورات التقنية، وكلما رأينا الجديد كلما ارتفعت قيمة المجالات المرتبطة بها.

على الرغم من الفوائد الكبيرة التي نجنيها من التقدم التكنولوجي، إلا أنه لا ينبغي لنا أن نغض الطرف عن عيوبه. وقد أدت هذه التطورات التقنية الكبيرة إلى زيادة معدلات الجريمة الرقمية، وأصبحت المنظمات الكبيرة والدولية عرضة لهذا الخطر.

وأبرزها: شركة سي إن إن الإخبارية، ويوتيوب، وغيرها. ولعل هذا هو السبب الذي أثار أهمية تطوير آليات تأمين الأنظمة الإلكترونية للمؤسسات. ربما تتساءل عما يترتب على ذلك التأمين وكيف يحدث، هذا ما سنناقشه في السطور القادمة، فتابعنا!

أولا التخصص في أمن المعلومات والشبكات وهل ذلك صعب؟

  • في البداية يجب أن نشير إلى بنية الشبكات، أي البنية التي تتعامل مع أجهزة الكمبيوتر التي تتواصل مع بعضها البعض، من خلال إحدى آليات الاتصال المصممة لهذا الغرض، بحيث يسعى هذا الإجراء إلى مشاركة البيانات والمعلومات.
  • أو يحاول استخدام وتبادل أجهزة الكمبيوتر وشبكاتها مع العديد من الآلات، مثل الطابعات الورقية، وهكذا عندما نتحدث عن أمن المعلومات والشبكات، فإننا نعني الحفاظ على هذه الهياكل.
  • وبناء على ما قدمناه يمكن القول أن مفهوم التخصص في مجال أمن المعلومات والشبكات، والذي يشار إليه باللغة الإنجليزية بـ ‘Cyber ​​​​​​​​​​الأمن​​​​ أو ‘Network Security’، يعني أن أعلى يتم توفير مستوى الأمان للمعلومات. والبيانات المنقولة عن طريق أنظمة الشبكة.
  • حتى يمكن تجنب المشاكل التي قد تواجهك مثل القرصنة الإلكترونية والتجسس وما شابه ذلك. مصدر هذه المشاكل يمكن أن يكون خارجياً أو داخلياً، وفي كلتا الحالتين هناك آليات وتقنيات لتأمين النظام.
  • ويمكننا القول أيضًا أن أمن المعلومات والشبكات يشير إلى تأمين أجهزة الكمبيوتر، سواء على مستوى التقنيات والأدوات الداخلية الأساسية، بالإضافة إلى تأمين المعلومات الرقمية ضد أي محاولة لتدميرها أو إتلافها أو سرقتها من قبل جهات لا يحق لها الوصول إليها بطرق ملتوية وغير قانونية.
  • وبالطبع يتساءل الكثير من الناس عن هذا التخصص: هل هو صعب أم سهل؟
  • في الحقيقة الإجابة على هذا السؤال نسبية وتختلف من شخص لآخر، ولكن قد تتمكن من معرفة الإجابة إذا عرفت ما هي الخصائص التي يجب أن يمتلكها الشخص لدراسة تخصص أمن المعلومات والشبكات.

ثانياً: ما هي صفات الناجحين في مجال أمن المعلومات؟

ولعل من أول وأبرز العوامل التي يجب أن تتواجد هي معرفة الشخص بعلوم الكمبيوتر وشغفه بها، والمجالات والأقسام العلمية التي تأتي معها.

بالإضافة إلى توافر القدرات الشخصية التالية لمن يرغب بدراسة تخصص أمن المعلومات والشبكات وهي:

  • أن تتمتع بمهارات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM)، مما يعني أن لديك خلفية جيدة في الهندسة والعلوم والرياضيات والتكنولوجيا.
  • القدرة على دراسة المفاهيم والتعابير الخاصة بالتخصص باللغة الإنجليزية.
  • التمتع بمهارات التفكير العقلاني والنقد والتحليل.
  • البقاء على اطلاع بكل التطورات في المجال التقني.
  • أن يكون لديه القدرة على إيجاد الحلول للأزمات.
  • التمتع بالقدرة على العمل على أجهزة الكمبيوتر والأجهزة الرقمية المختلفة بكفاءة عالية.
  • الاهتمام بهذا المجال والرغبة في ترك بصمة مميزة فيه.
  • المرونة في أداء المهام المكتبية والتعود على الروتين.
  • الإلمام بأساليب العمل على الشبكة السحابية ما يسمى السحابة.
  • شغوف بتحسين الشبكات وجعلها آمنة قدر الإمكان.
  • استمتع بعناصر التفكير الإبداعي والتفكير خارج الصندوق.
  • التمتع بمهارات اتخاذ القرارات واتخاذ القرار وتنفيذها.
  • القدرة على الحفاظ على التركيز العميق لأطول فترة ممكنة.
  • التمتع بمهارة البحث وجمع المعلومات.
  • أن يتمتع بقدرات واضحة في التعامل مع التكنولوجيا.
  • تمتلك حتى الخبرة الأساسية في مجال شبكات الكمبيوتر.
  • القدرة على استخدام لغات البرمجة المختلفة بكفاءة عالية.
  • وجود الدافع والاستعداد لتعلم أي من الأقسام التي تخص مجال علوم الحاسب.
  • تجدر الإشارة إلى أنه من الأفضل بالطبع أن يستوفي الشخص جميع المعايير السابقة، لكنها ليست مشكلة كبيرة إذا كنت لا تعرفها جميعًا.
  • ومع ذلك، إذا كنا سنقدم لك النصائح حول الدراسة والعمل في هذا التخصص، فمن الأفضل الالتحاق به فقط بعد امتلاك مهارات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) والمهارات التحليلية وإيجاد حلول للأزمات ومراقبة جميع التطورات في هذا المجال باستمرار.
  • القدرة على العمل في بيئة روتينية. وهذه المكونات مهمة ليس فقط للدخول في مجال أمن المعلومات والشبكات، بل أيضاً للاستمرار فيه وتحقيق النجاحات الملحوظة والمحافظة عليها.

كما ننصحك بمعرفة المزيد من خلال: معرفة رصيد أمنية والخدمات التي تقدمها شركة أمنية والبدء في العمل

ثالثا: ما هو المجال الذي يندرج تحته تخصص أمن المعلومات والشبكات؟

يعد تخصص أمن المعلومات والشبكات من أهم التخصصات في مجال علوم الحاسب أي أنه فرع من أقسام عديدة منها:

  • التخصص في علم البيانات، ويسمى أيضًا علم البيانات.
  • التخصص في الذكاء الاصطناعي، ويسمى أيضًا الذكاء الاصطناعي.
  • التخصص في أمن الشبكات والمعلومات، أو الأمن السيبراني، ويسمى أيضًا الأمن السيبراني.
  • التخصص في إنترنت الأشياء، المعروف أيضًا باسم إنترنت الأشياء.
  • التخصص في الروبوتات، ويسمى أيضًا الروبوتات.
  • تخصص هندسة البرمجيات، والمعروف بهندسة البرمجيات.
  • التخصص في نظم المعلومات، ويسمى أيضًا نظام المعلومات الحاسوبية.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك عدداً من هذه الأقسام والأقسام التي في منطقتنا العربية لا يتم تدريسها كقسم جامعي كامل، بل يتم تدريسها على شكل مقرر دراسي أو ما يشبه إحدى مقررات قسم الحاسوب علوم.

وندعوكم للتعرف على المزيد من خلال: شروط وطرق التقديم على وظائف وزارة الداخلية وكالة شؤون الأفواج الأمنية

رابعاً: ما هي المواضيع التي يتناولها تخصص أمن المعلومات والشبكات؟

ولعل أبرز العناوين التي يتحدث عنها تخصص الأمن السيبراني هي ما يلي:

  • موضوع إدارة قواعد البيانات، ويسمى أيضًا إدارة قواعد البيانات.
  • مجال إدارة الشبكات، ويسمى أيضًا إدارة الشبكات.
  • موضوع نظام التشغيل، ويسمى أيضًا نظام التشغيل.
  • موضوع تحليل البيانات، ويسمى أيضًا تحليل البيانات.
  • موضوع شبكات الكمبيوتر، المعروف أيضًا باسم شبكات الكمبيوتر.
  • برمجة الموضوع، وتسمى أيضًا البرمجة.
  • موضوع حماية النظام، ويسمى أيضًا أمن النظام.
  • موضوع الذكاء البديل ويسمى أيضاً الذكاء الاصطناعي.

خامساً: سوق العمل في مجال أمن المعلومات والشبكات

يمكن للطلاب الذين يدرسون في هذا المجال شغل أحد المناصب التالية:

  • وظيفة أخصائي أمن الشبكات والمسمى الوظيفي لها هو أخصائي الأمن.
  • مجال التحقيق الجنائي في الجرائم الرقمية.
  • فرع الدعم الفني في المؤسسات المختلفة.
  • إعدادات البرمجة.
  • أنظمة التحكم الميداني الأمنية.
  • مجال أمن قاعدة البيانات.
  • المنصب هو أخصائي أمن الشبكات والمسمى الوظيفي هو مستشار أمني.

وفي الختام تجدر الإشارة إلى أن تخصص أمن المعلومات والشبكات يعد من المواضيع الأساسية ذات الطلب الكبير في سوق العمل، وعادة ما يستغرق إكمال دراسته من 3 إلى 4 سنوات. هناك العديد من الجامعات الرائدة في هذا المجال. التي تقدم منحاً دراسية كاملة أو جزئية لدراستهم، ومنها: بوسطن، وكاليفورنيا، وفلوريدا.

هكذا أجبنا على سؤال هل التخصص في أمن المعلومات والشبكات صعب؟ للمزيد من المعلومات يمكنك ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالرد عليك فوراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى