عواقب أخذ حبوب منع الحمل بعد الدورة بأسبوعين

إن تناول حبوب منع الحمل بعد أسبوعين من الدورة الشهرية يمكن أن يكون له تأثير قوي على صحة المرأة. يجب على المرأة تناول حبوب منع الحمل من اليوم الأول للدورة الشهرية حتى يستمر تأثير هذه الحبوب في رحم المرأة دون حدوث الحمل. .

تعتبر هذه الحبوب من وسائل منع الحمل الآمنة، لكن يجب تناولها بشكل مستمر لمنع الحمل في فترات الدورة الشهرية غير المرغوبة لدى المرأة. وقد يوصى أيضًا باستخدام وسيلة أخرى لمنع الحمل، مثل الواقي الذكري أدناه عبر موقع في الموجز.

أضف إلى معلوماتك: كيف أتوقف عن النزيف بسبب حبوب منع الحمل وما أسبابه؟

تناولي حبوب منع الحمل بعد اسبوعين من الدورة الشهرية

  • أكد الأطباء أنه لا يجوز تناول حبوب منع الحمل بعد أسبوعين من نزول الدورة الشهرية، وذلك لأن الغرض الأساسي من هذه الحبوب هو منع الحمل ومنع تخصيب البويضة التي بدأت في التكوين.
  • وذلك لأنه قبل أسبوعين من الدورة الشهرية، قد تصبح البويضة أصغر حجمًا ولم تعد تقبل حبوب منع الحمل ومنع تخصيبها.
  • ولجعل حبوب منع الحمل أكثر فعالية، يجب تناول حبوب منع الحمل في اليوم الثاني من الدورة الشهرية لمنع الحمل.

قد يهمك ما يلي: كيف أعرف أنني حامل أثناء تناول حبوب منع الحمل وما هي علامات الحمل

حبوب منع الحمل لمدة 21 يومًا

  • يمكن استخدام حبوب منع الحمل لمدة 21 يومًا، ويتم إيقافها أثناء الدورة الشهرية. يجب أن يكون الوقت الذي يجب أن تتناول فيه هذه الحبوب محددًا كل يوم، تمامًا مثل اليوم السابق.
  • ومن الضروري الاستمرار على هذه الجرعة يومياً ولا تنسي أبداً تناولها خلال فترة 21 يوماً، مع مراعاة الأيام السبعة للدورة الشهرية التي يجب خلالها تجنب استخدام هذه الأدوية.

الحبوب تستخدم يوميا

  • يتم تناول حبوب منع الحمل هذه لمدة ثمانية وعشرين يومًا، ولا يتبقى أي أيام لا تتناولين فيها هذه الحبوب. تبدأين بتناول هذه الحبوب في اليوم الأول من الدورة الشهرية، وتستمرين في تناولها يومياً.
  • بعد الانتهاء من الدورة الأولى من هذه الحبوب، يتم شراء جرعة جديدة وتكرر عملية تناولها يومياً لمدة ثمانية وعشرين يوماً دون أي انقطاع. تناول حبوب منع الحمل بعد الدورة الشهرية بأسبوعين لا يمنع الحمل.

مواعيد تناول حبوب منع الحمل الشهرية

  • عندما تبدأ المرأة بتناول حبوب منع الحمل في اليوم الأول من دورتها الشهرية، فلا تحتاج المرأة إلى اتخاذ أي احتياطات أخرى خلال هذه الفترة لمنع الحمل وتكون هذه المرحلة آمنة لها ولزوجها.
  • إذا تناولت المرأة حبوب منع الحمل في اليوم الخامس بعد بدء دورتها الشهرية، فلا تحتاج إلى اتخاذ أي احتياطات أخرى لمنع الحمل، إلا في حالة واحدة عندما تكون مدة الدورة الشهرية 23 يومًا.
  • لذلك يمكننا أن نستنتج أن الأطباء ينصحون باستخدام الواقي الذكري مع حبوب منع الحمل أو استخدام الواقي الأنثوي لتقليل فرصة الحمل.
  • إذا تم تناول حبوب منع الحمل بعد الدورة الشهرية بأسبوعين، ففي هذه الحالة قد يكون من الضروري اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب الحمل مرة أخرى، وهذا ما نجده بناءً على ما نقله الأطباء المختصون في أمراض النساء والتوليد.

إقرئي المزيد: حبوب منع الحمل ياسمين للتخسيس، فوائدها، أضرارها وآثارها الجانبية

أنواع حبوب منع الحمل

حبوب منع الحمل التي تحتوي على هرمون البروجسترون والإستروجين

  • هناك نوعان من حبوب منع الحمل. الأول هو الحبة التي تحتوي على هرموني الاستروجين والبروجستين، وهذا النوع هو الأكثر استخداماً.
  • يحمي المرأة من الحمل إذا تم تناوله بعد الدورة الشهرية بخمسة أيام. إذا بدأت المرأة باستخدام هذا النوع من وسائل منع الحمل، فيجب عليها التوقف عن ممارسة الجماع لمدة لا تقل عن سبعة أيام.
  • ويمكن استخدام طريقة أخرى لمنع الحمل، وهي استخدام الواقي الذكري لمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة حتى يحدث الإخصاب.

حبوب البروجستين

  • تعتبر هذه الحبوب من أهم حبوب منع الحمل التي تحمي المرأة من الحمل لمدة يومين. إذا قمت بممارسة الجماع خلال هذه الفترة، فقد يكون من المستحسن استخدام الواقي الذكري لمنع الحمل.
  • في هذه المرحلة، تصمم المرأة على تناول حبوب منع الحمل في نفس الوقت كل يوم لتقليل فرصة الحمل. وذلك لأن هذا النوع يفقد فعاليته بعد ثلاث ساعات من الوقت المعتاد لتناوله.
  • ويجب أن يوصي الطبيب بهذه الأدوية للتمتع بصحة جيدة وتجنب أي آثار جانبية.

اقرأ أيضًا: أسماء حبوب منع الحمل للرضاعة الطبيعية وأفضل 13 نوعًا آمنًا للاستخدام

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالتنا بعنوان تناول حبوب منع الحمل بعد الدورة الشهرية بأسبوعين. نأمل أن تكون قد أعجبتك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى