فوائد وأضرار شريحة منع الحمل

تتعدد مزايا وعيوب غرسة منع الحمل اعتمادًا على النوع والعلامة التجارية، حيث تختلف جودة وكفاءة الغرسة لمنع الحمل. ومن الجدير بالذكر أن غرسة منع الحمل هي الأكثر استخداماً من قبل النساء، حتى تتمكن من منع الحمل لفترات طويلة من الزمن، ولكن يجب أن نعرف أن هناك العديد من المزايا والعيوب. وهذا ما سنعرضه لكم عبر موقع في الموجز.

مميزات وعيوب لصقة منع الحمل

تعتبر لصقات منع الحمل من أكثر وسائل منع الحمل استخداماً من قبل النساء لما لها من فعالية كبيرة في منع الحمل. وبالفعل فهو يعمل على منع وصول الحيوانات المنوية إلى عنق الرحم عن طريق إغلاق فتحة عنق الرحم بشكل كامل، وبالتالي يمنع ظهور سرطان عنق الرحم. وصول الحيوانات المنوية إلى البويضات الناضجة، فلا يحدث الحمل.

ولكن الجدير بالذكر أن لهذه الطرق فوائد كثيرة، حتى لو كان فيها ضرر كبير على المرأة، والآن سنعرض لك هذه الأضرار والفوائد بشكل منفصل في الفقرات التالية:

1- مميزات شريحة منع الحمل

كما ذكرنا سابقًا، تتمتع لصقة تحديد النسل بالعديد من المزايا التي تميزها عن أي نوع آخر من وسائل تحديد النسل. لذلك، وفي سياق حديثنا عن مميزات وعيوب لصقات منع الحمل، سنعرض لكِ الآن مميزات لصقات منع الحمل. على النقاط التالية:

  • إنه آمن جدًا للنساء، خاصة إذا كن يرغبن في تجنب الحمل تمامًا أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • يحمي الجسم من الالتهابات، مثل التهابات الحوض أو المهبل.
  • يقلل من كمية الدم المصاحبة للدورة الشهرية.
  • لا يؤثر على الرغبة الجنسية لدى المرأة، على عكس الطرق الأخرى التي تقلل من رغبة المرأة في العلاقة الزوجية، وذلك لاحتوائه على هرمون الاستروجين الذي بدوره يعزز الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • يمكن استخدامه لفترات طويلة دون الحاجة إلى استبداله أكثر من مرة على فترات منتظمة، حيث من الممكن أن يستمر صلاحيته حوالي 3 سنوات، ولكن يجب فحصه من قبل طبيب مختص بين الحين والآخر.
  • كما يمكن إزالته في أي وقت، فهو لا يسبب أي مشاكل للمرأة سواء بعد إزالته أو أثناء وجوده بالفعل في الجسم.
  • ولا يتم وضعها عن طريق إجراء جراحي، بل عن طريق التخدير الموضعي في المنطقة، وبعد ذلك يقوم الطبيب بوضع هذه الشريحة. وليس من الضروري أن تكون المرأة في المستشفى لوضعه، لأنها تستطيع بعد ذلك لمس الفراء. بعد زوال تأثير التخدير عن جسدها.

2- الآثار الضارة لزرعة منع الحمل

على الرغم من المزايا العديدة التي عرضناها لكِ في الفقرة السابقة، إلا أن هناك العديد من العيوب المرتبطة بلصقة منع الحمل، والتي لها العديد من النتائج السلبية على المرأة. ولذلك، وفي سياق حديثنا عن فوائد وأضرار لصقات منع الحمل، سنعرض لكِ الآن بعض هذه الأضرار في النقاط التالية:

  • يسبب خللاً في توقيت الدورة الشهرية، لكن يجب أن تعلمي أن هذا الضرر لا يحدث بالضرورة، إذ يمكن أن يختلف من امرأة لأخرى.
  • الشعور بألم شديد في أسفل البطن والظهر، وخاصة في منطقة الحوض. قد تشعر المرأة أيضًا بوخز خفيف في منطقة الحوض.
  • قد يحدث خلل هرموني في الجسم بشكل عام لأن هذه الشرائح تحتوي على هرمون الاستروجين الذي يعمل على تغيير وتقوية هرمونات الجسم حتى تتمكن من العمل بشكل كامل في جسم المرأة.
  • يمكن أن يسبب أيضًا زيادة الوزن لدى بعض النساء، ولكنه أيضًا ليس من الأعراض الأولية التي تسببها شرائط منع الحمل.
  • حدوث التهابات أو طفح جلدي في المهبل أو المنطقة المحيطة به. والسبب في هذه الحالة هو اختيار نوع أو ماركة غير مناسبة للمرأة، أو ذات نوعية رديئة بالأساس.
  • ومن الجدير بالذكر أن من عيوب هذه الطريقة أنها يمكن أن تتفاعل مع أنواع معينة من الأدوية، مثل الأدوية المضادة للنوبات، أو أي نوع من أدوية مرض السل أو التهاب السحايا، بالإضافة إلى الأدوية المستخدمة لعلاج الفيروسات.
  • شرائط منع الحمل لا تمنع أو تحمي من الأمراض المنقولة جنسيا لأنها تسد عنق الرحم، ولكن هناك بعض الفراغات على جانبي هذا الشريط.

وهذا يسمح بانتقال الفيروسات إلى المرأة، لكن الحيوانات المنوية لا يمكنها المرور عبر هذه المساحات الموجودة على جانبي الشريحة.

  • يحدث تورم في الجدار الداخلي لعنق الرحم أو المهبل، بالمصطلح التقليدي، نتيجة احتكاك هذا الشريط بهذا الجدار. ومن الجدير بالذكر أن هذا يحدث بسبب عدم تركيب الشريط بشكل صحيح من قبل الطبيب.
  • يمكن أن يسبب ألماً في الثديين، والشعور بالثقل فيهما، وإحداث خلل في نفسية المرأة، إذ من الممكن أن تعاني من الاكتئاب بعد استخدام هذه الطريقة.
  • تعاني النساء من الصداع الذي يصاحبه إحساس حاد بالألم والشعور بالدوار.
  • قد يحدث تغير في لون الجلد إلى اللون الأصفر نسبياً، مع تغير لون البول أيضاً إلى اللون الأصفر الفاتح أو اللون البني الغامق، حيث يختلف هذا العرض من امرأة لأخرى حسب طبيعته. من جسدها.

الحالات التي لا يناسبها قطاع وسائل منع الحمل

بعد أن تبين لك مميزات وعيوب لصقة منع الحمل، يجب أن نعرف أن هناك الكثير من النساء لا يناسبهن هذا النوع من وسائل منع الحمل، لأنه يسبب لهن بشكل عام الكثير من المضاعفات والأضرار. ولذلك سنعرض لك الآن بعض هذه الحالات في النقاط التالية:

  • النساء اللاتي يعانين بشكل عام من السكتات الدماغية أو جلطات الدم.
  • المعاناة من السكتة الدماغية أو الأزمة القلبية.
  • امرأة تعاني من مرض الكبد. ومن الجدير بالذكر أنه يجب على المرأة التي تعاني من تليف الكبد الامتناع عن استخدام وسائل منع الحمل، لأن ذلك يؤثر سلباً على صحة وكفاءة الكبد إلى حد كبير ومهم للغاية.
  • النساء المصابات بأي شكل من أشكال السرطان، وخاصة سرطان الثدي أو الرحم أو المبيض، على سبيل المثال، كما هو الحال بالنسبة للنساء اللاتي لديهن تاريخ طبي للإصابة بأي شكل من أشكال السرطان.
  • المرأة التي تعاني من نزيف حاد، إما أثناء الدورة الشهرية، أو من نزيف يحدث بدون سبب طبيعي وفي غير أوقات الدورة الشهرية.
  • في حال كانت المرأة تعاني من حساسية تجاه أي نوع من المواد التي تحتوي عليها هذه الشريحة عادة.

مضاعفات عند وضع رقعة منع الحمل

يجب أن نعلم أنه على الرغم من أن لصقة منع الحمل توفر العديد من الفوائد، إلا أنها تجلب أيضًا العديد من المضاعفات للنساء اللاتي يستخدمن هذا النوع من وسائل منع الحمل. ولذلك، وفي سياق حديثنا عن مميزات وعيوب لصقات منع الحمل، سنعرض لكِ الآن بعض هذه المضاعفات في النقاط التالية:

  • المعاناة من الاكتئاب الشديد.
  • الصداع، مع الدوخة المتكررة دون أي سبب مقنع.
  • إذا أصيبت المرأة بمرض القلب بعد إدخال هذه الشريحة بالفعل، فيجب عليها إزالتها في أسرع وقت ممكن لأنها تسبب العديد من مضاعفات هذا المرض.
  • التعرض لجلطة دموية أو سكتة دماغية.
  • ارتفاع ضغط الدم، مع خلل أو اضطراب في ضغط الدم.

ومن الجدير بالذكر أنه في حال ظهور أي شكل من أشكال المضاعفات التي عرضناها في النقاط السابقة، لا بد من التوجه فوراً إلى الطبيب المختص الذي تابع الحالة من البداية حتى يقوم بإزالة هذه الشريحة على الفور، وذلك لتجنب ذلك. حدوث أي شكل من أشكال المضاعفات.

الوقت المناسب لإدخال شريحة منع الحمل

إذا كنت ترغبين في استخدام زرعة منع الحمل، فلا بد من تركيبها في الأوقات الصحيحة لأن اختيار الوقت الخاطئ يزيد من الضرر الذي تسببه هذه الغرسة للمرأة.

الوقت المناسب لاستخدام هذا النوع من وسائل منع الحمل هو بعد خمسة أيام من بدء الدورة الشهرية، حتى لو كانت الدورة الشهرية لا تزال مستمرة، لأن هذا التوقيت يساعد هذه المجموعة على منع الحمل بشكل أكثر فعالية.

ومع ذلك، إذا كنت ترغب في ممارسة الجماع مباشرة بعد إدخال هذه الغرسة، فيجب استخدام وسيلة أخرى لمنع الحمل، حيث أن زرعة منع الحمل لا تعمل بشكل صحيح بعد لمنع الحمل ويمكن استخدام الواقي الذكري في هذه الأوقات.

كيف تصنعين لصقة منع الحمل؟

كما ذكرنا سابقًا، فهو يسد عنق الرحم لمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضات الناضجة، وبالتالي في هذه الحالة لن يحدث الحمل بالتأكيد. بالإضافة إلى ذلك، فهو يعمل على زيادة سماكة المخاط في منطقة عنق الرحم. لمنع الحيوانات المنوية أيضًا من الوصول إلى البويضة الناضجة.

كما أنه يعمل على زيادة سماكة بطانة الرحم حتى لو تم تخصيب البويضة عن طريق وصول الحيوان المنوي إلى البويضة الناضجة بالفعل. لكن يجب أن تعلمي أن هذا نادراً ما يحدث لأنه لا يوجد مجال لتحرك الحيوانات المنوية حتى تصل إلى البويضة. البيضة.

من خلال توسيع بطانة الرحم، فإنها تمنع انغراس البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وهذا من الأمور الضرورية لضمان الحمل.

إذا لم تتمكن البويضة المخصبة من الانغراس في بطانة الرحم، فسوف تنزلق هذه البويضة عبر المهبل على شكل دم الحيض. وبطبيعة الحال، في هذه الحالة لن يحدث الحمل.

تعمل هذه الشريحة أيضًا على منع نضج البيض. ومن الجدير بالذكر أنه عندما لا يكون لدى المرأة بويضات ناضجة، فمن المستحيل أن تحمل. تمنع شريحة منع الحمل نضوج البويضات عن طريق إيقاف أو منع حدوث عملية الإباضة.

كيفية تركيب الشريحة

إذا كنت ترغبين في استخدام هذه الشريحة لمنع الحمل، فيجب عليك تركيبها من قبل طبيب متخصص حيث أن لها طريقة تركيب محددة. وفي سياق حديثنا عن مميزات وعيوب شريحة منع الحمل، سنعرض لكِ الآن خطوات تركيب شريحة منع الحمل كما يلي:

  • أولاً، يطلب الطبيب من المرأة الاستلقاء على ظهرها على السرير.
  • ويجب على المرأة بعد ذلك ثني ذراعها، ومن ثم يقوم الطبيب بتحديد المكان المناسب لوضع هذه الشريحة في جسم المرأة.
  • بعد أن يحدد الطبيب المكان المناسب لزراعة شريحة منع الحمل، يقوم بإعطاء المرأة مخدراً موضعياً ومن ثم يبدأ بتثبيت هذه الشريحة تحت الجلد مباشرة.
  • هذه هي طريقة تركيب أو زرع الشريحة في جسم المرأة. ومع ذلك، إذا كنت تريد إزالة الشريحة من الجسم، عليك أن تعلم أنها لا تختلف كثيراً عن طريقة الزرع، والآن سوف نعرض لك. الطريقة بالخطوات التالية:

  • أولاً، يقوم الطبيب بتخدير المرأة موضعياً.
  • ثم يقوم بعد ذلك شق الجلد حتى يتمكن من دفع أو إزالة هذا الجزء من جسم المرأة.
  • وبعد التأكد من إزالة الشريحة بالكامل، يقوم الطبيب بإغلاق الثقب الذي أحدثه في الجلد حتى يتمكن من إزالة الشريحة.
  • ومن الجدير بالذكر أن هذه العملية لا تستغرق سوى خمس دقائق، تماماً مثل عملية الزراعة في البداية، فهي أيضاً لا تستغرق سوى بضع دقائق.
  • عندما نتحدث عن مزايا وعيوب لصقات منع الحمل، يجب أن نعرف أنه على الرغم من أن هذه الطريقة لها العديد من المزايا والفوائد المرتبطة بها، إلا أنها تأتي أيضًا مع العديد من العيوب.

    مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى