ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي 2024

ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي 2024 هي إحصائية يجريها سنويا عدد كبير من الباحثين. وتعتبر الزراعة المصدر الرئيسي للغذاء. ومن خلال الزراعة يمكننا توفير العديد من الفرص للعاطلين عن العمل في العديد من الصناعات مثل منتجات القطن ومنتجات قصب السكر وغيرها. وسنوضح في هذا المقال ترتيب الدول العربية في الإنتاج الزراعي عبر موقع في الموجز.

معلومات عن ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي

  • تعتبر الزراعة مصدرا ماليا هاما للعديد من المشاريع. الزراعة تجمل البيئة من حولنا وتمنحنا الهواء النقي.
  • الزراعة تخفض درجة الحرارة للإنسان، وتخفض نسبة الرطوبة في الجو، وتوفر الغذاء للإنسان.
  • كما تساعد الزراعة على الحد من مشاكل الرياح. فمن خلال الزراعة نعيش حياة نظيفة، ونتنفس الهواء النظيف، ونأكل أفضل الأطعمة، وننتج أفضل المنتجات.
  • تمثل الزراعة 4% من الإنتاج العالمي. وتشير الإحصائيات إلى أن الزراعة توظف 33% من عمال العالم، وتعتمد القارة الأفريقية على الإنتاج الزراعي في اقتصادها.
  • وفي الدول الإفريقية تمثل الزراعة ثلث إجمالي الإنتاج المحلي أو أكثر، ويعمل 70% منهم في الزراعة.

أنظر أيضا: الفرق بين الإنتاج والإنتاجية حسب التعريف

نماذج ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي 2024

عزيزي القارئ من المهم جداً معرفة ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي الفردي، وإليكم:

أولا: مصر

  • في المركز الأول من حيث الإنتاج الزراعي تأتي مصر، حيث تمثل الزراعة 15% من إجمالي الإنتاج، وتبلغ قيمة الزراعة في مصر 28 مليار دولار سنويا، وتمثل نسبة العاملين في مصر إلى السكان 25%. (9 مليون) عامل تتميز مصر بوفرة الأراضي الزراعية التي تملأ البلاد والشوارع والمناطق، وما تحتويه الأرض من مياه من نهر النيل مما يجعل الأرض خصبة.

ثانيا: الجزائر

  • وتأتي الجزائر في المرتبة الثانية في الإنتاج الزراعي، وفي الجزائر تساهم الزراعة بنسبة 12% من إجمالي الدخل.
  • ويعيش أكثر من 21% من سكان المنطقة في القطاع الزراعي، وتقدر قيمة الإنتاج الزراعي في الجزائر بـ 22 مليار دولار سنويا.
  • تبلغ المساحة الزراعية في الجزائر 42.4 مليون هكتار، أي ما يعادل 18% من إجمالي مساحة البلاد.

ثالثاً: المملكة العربية السعودية

  • تحتل المملكة العربية السعودية المرتبة الثالثة في الإنتاج الزراعي. قامت المملكة العربية السعودية بتحسين إنتاجها الزراعي في أقصر وقت ممكن.
  • وكانت لها القدرة على التفوق على العديد من الدول العربية، وبلغت قيمة الإنتاج الزراعي السعودي 16 مليار دولار سنوياً.

رابعا : المغرب

  • ويتميز المغرب بالأساس بطابعه الزراعي الأخضر. مناخ المغرب مناسب جدا للزراعة. تلعب الزراعة دورا هاما جدا في الاقتصاد المغربي. وتصل المساحة الصالحة للزراعة إلى مليون هكتار قابلة للزراعة، وقد بلغت صادرات البلاد وحجم الإنتاج الفلاحي بالمغرب (14.2 مليار دولار).

خامساً: السودان

  • بلغت مساحة الأراضي الزراعية في السودان (2,505,810) كم2. وفي السودان تعتبر الزراعة أحد الركائز الأساسية للاقتصاد، حيث تساهم في الناتج المحلي الإجمالي (50%)، وحوالي (50%). 80% من السودانيين يعملون في الزراعة، وقد فعلت الزراعة ذلك. وتبلغ التكاليف في السودان 12.7 مليار دولار.

سادسا : العراق

  • يحتل العراق المركز السادس في الإنتاج الزراعي في الوطن العربي، ولكل عراقي نصيب من الإنتاج الزراعي، فحصته تساوي (1177 دولارا)، لكن حصة الفرد في الوطن العربي لا تتجاوز (298 دولارا) سنويا. .
  • وبلغ حجم العمالة السودانية في الزراعة (12.61%) من إجمالي العمالة، وتبلغ تكلفة الزراعة سنوياً 7 مليارات دولار.

سابعا: دولة الإمارات العربية المتحدة

  • تعتبر الزراعة في دولة الإمارات نشاطاً قديماً ويستخدمون التكنولوجيا الجديدة في عمليات الإنتاج. وتتم زراعة (200.000) هكتار من الأراضي في الإمارات، وتصل تكلفة هذا الإنتاج إلى (4.5) مليار دولار سنوياً.

شاهد أيضاً: أهم المحاصيل الزراعية في مصر وما هي أهم العناصر الطبيعية للزراعة؟

خصائص الزراعة في مختلف البلدان

ومنذ بداية عام 2024 ارتفعت الصادرات الزراعية بنحو (5%). وارتفعت صادرات مصر الزراعية إلى مليون طن منذ بداية العام الجاري، كما زادت الصادرات الزراعية بنفس الزيادة العام الماضي (2021م). 5%) بناء على تقرير رئيس إدارة مركز الحجر الزراعي. ومن أهم الصادرات الزراعية خلال هذه الفترة (المنتجات المالحة، البطاطس، الفراولة، البصل، البطاطا الحلوة، الرمان، المانجو، الثوم…):

  • ويبلغ إجمالي الصادرات الزراعية من الموالح (682.000 و86 طن)، فتحتل المرتبة الأولى بين الصادرات الزراعية المصرية، ويتم تصدير (107.94 طن) من البطاطس، وتحتل المركز الثالث في الصادرات.
  • ويتم تصدير (22 ألفاً و732 طناً) من البصل حيث يحتل المرتبة الثالثة بين أهم الصادرات الزراعية.
  • وتحتل الفراولة المرتبة الرابعة في الصادرات الزراعية بإجمالي (13,187 طناً)، والبطاطس في المرتبة الخامسة في الصادرات بإجمالي (12,153 طناً).
  • واحتل البنجر المركز السادس بإجمالي (7,000,265 طن)، وصدرت مصر فولا بكمية (6,000,466 طن)، فيما احتل الفول المركز السابع في الصادرات الزراعية.
  • واحتل الرمان المركز الثامن بنسبة (5000 و779 طناً)، واحتلت الجوافة المركز التاسع بين صادرات مصر الزراعية بنسبة تصل إلى (3643 طناً).
  • وجاء الفلفل في المركز العاشر بنسبة (1737 طناً)، والثوم في المركز الحادي عشر بنسبة (296 طناً).
  • وفي العراق نرى أن وزارة الزراعة في العراق دعت إلى أهمية إعادة النظر في مسألة تخفيض الدعم المقدم للمزارعين ومربي الماشية.
  • قال الناطق الرسمي لوزارة الزراعة العراقية (حميد النايف)، إن هناك أنباء عن تخفيض الدعم المقدم للمزارعين في موازنة 2024.

أنظر أيضاً: المحاصيل الزراعية الرئيسية في المملكة العربية السعودية

أهمية الزراعة في الوطن العربي

حاول الكثير من الناس التأكيد على أهمية ومكانة الزراعة في الوطن العربي، وبالتالي ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي. وإليكم عزيزي القارئ البيان التالي:

تساهم الزراعة في تنمية الاقتصاد في الوطن العربي

  • وبما أن الزراعة مهمة في جميع دول الشرق الأوسط، وبالطبع في جميع دول الوطن العربي، فإن الزراعة تعزز اقتصاد معظم الدول، حيث تعتمد معظم الدول العربية على الزراعة في اقتصادها، وتساهم منتجات الآلات الزراعية الحديثة وتعزيز إنتاج كميات زراعية أكبر في وقت أقصر. أكثر من اقتصاد البلاد، يعتبر الإنتاج الزراعي في بعض الدول هو الأكثر اعتمادا عليه في اقتصاديات كل هذه الدول.

الزراعة تضمن الأمن الغذائي

  • تستورد الدول في الوطن العربي الكثير من المواد الغذائية المستهلكة، ونسبة الواردات كبيرة، وهذا يترك الدول العربية تحت رحمة الأسعار عندما ترتفع، تحت رحمة تقلبات السوق العالمية، وهذا هو الأكبر سبب أهمية الزراعة المحلية، في كافة دول وطننا العربي.
  • تحاول الدول التي ليس لديها إنتاج زراعي إتاحة الأراضي الزراعية لها في بلدان أخرى.

الزراعة توفر فرص العمل

  • توفر المساحة الخضراء العديد من فرص العمل في عالمنا العربي، لأن المنتجات الزراعية تحتاج إلى تعبئة وجمع وتنظيف وتجهيز وتخزين، وكل هذا يحتاج إلى عمالة.
  • وتوفر الزراعة كل هذه الوظائف وغيرها الكثير. كما أن إنشاء المطاعم يعتمد على الزراعة لأنك تحصل منها على الغذاء، وهناك المزيد من الخدمات المرتبطة بالزراعة والتي تخلق فرص العمل.

وفي النهاية يمكننا القول أننا تعرفنا على ترتيب الدول العربية من حيث الإنتاج الزراعي عام 2024، فيما يتعلق بالزراعة، ونعرف من يحتل المركز الأول في الزراعة في الدول العربية، وقد وصلنا إلى المجموع نسبة كميات التصدير من المنتجات الزراعية في مصر، وتعلمنا أيضًا أهمية الزراعة في الوطن العربي في توفير فرص العمل وأهميتها لاقتصاد الوطن العربي. لقد تعلمنا كيف توفر الزراعة الأمن الغذائي في العالم العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى