نصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين

نصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين تزيد من الخصوبة مما يضمن للمرأة التي تتزوج بعد تجاوز هذا السن زيادة فرص الحمل والولادة الآمنة بسبب المشاكل الصحية التي قد تصيبها أو الأجنة، من خلال موقع في الموجز فعال، وسنقدم لكِ اليوم نصائح تفصيلية حول تحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين.

نصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين

العامل الأكثر تأثيرًا على الخصوبة عند النساء هو العمر. مع تقدم المرأة في العمر ووصولها إلى سن الأربعين، تنخفض كفاءة المبيضين لديها، مما يؤدي إلى انخفاض جودة البويضات، وزيادة مشاكل الخصوبة، وزيادة فرصة الحمل. أصبح شبه معدوم.

كما أن احتياطي البويضات منخفض جداً، وما يبقى فيه هو بويضات ضعيفة لا تستطيع الانقسام بشكل طبيعي، مما يؤدي إلى سهولة حدوث العيوب الخلقية والمشاكل الكروموسومية، وبالتالي تزداد نسبة التشوهات الجنينية.

لكن لا بأس، فقد أثبتت الأبحاث العلمية أنه من الممكن تحفيز التبويض وتحسين جودة بويضاتها وجعلها صحية من خلال اتباع العديد من الطرق.

من الممكن الحمل بعد الأربعين حتى لو لم تستخدمي أدوية الخصوبة أو تخضعين للحقن المجهري. وفي السطور التالية سنعرض لك بعض النصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين وزيادة فرصة الحمل:

1- الحفاظ على الوزن المثالي

ترتبط جودة البيض إلى حد كبير بوزنه. إذا كانت المرأة تعاني من السمنة المفرطة، فإن عملية التبويض لديها تتأثر لأنها تسبب اضطرابات كثيرة في الهرمونات الأنثوية.

لذلك، ننصح أي امرأة تجاوزت الأربعين وتخطط للحمل بتحسين عملية حرق الدهون لديها من خلال اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن والاستمرار في ممارسة الرياضة.

2- توفير الغذاء الصحي

من أهم النصائح لتحسين جودة البيض بعد سن الأربعين، تناول الطعام الصحي، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة، وخاصة الزنك وحمض الفوليك. لأنها تحارب الجذور الحرة التي تدمر البيض.
  • زيادة كمية الألياف الخاصة بك. لأنه يساهم في استعادة التوازن الطبيعي للهرمونات والحفاظ على مستويات السكر في الدم، مما يحسن عملية التبويض ويقلل فرصة العقم.
  • الاهتمام بتناول الخضار الورقية، وخاصة السبانخ والبروكلي، فهي من الخضروات الصليبية، بالإضافة إلى تناول الحبوب الكاملة واللحوم التي لا تحتوي على الدهون.
  • توفير الدهون الصحية.
  • تجنب السكريات والدهون غير الصحية واللحوم المصنعة والأطعمة المالحة لأنها تؤثر سلباً على جودة البيض، وتجنب المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.

3- احذر من دخان السجائر

يعد تجنب الأماكن المليئة بدخان السجائر من أهم النصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين.

المواد الكيميائية، وخاصة التبغ الذي يعتبر من المواد السامة، تؤثر سلباً على جودة المبايض والبويضات. ولهذا السبب لا ننصح بالجلوس في الأماكن التي يوجد بها مدخنون إذا كنت ترغبين في الحمل بعد هذا العمر.

4-شرب كمية كافية من الماء

بسبب التغيرات الهرمونية الكثيرة التي تحدث مع تقدم المرأة في العمر، يقل إنتاج إفرازات ومخاط عنق الرحم، مما يجعل من الصعب على الحيوانات المنوية دخول الرحم للوصول إلى البويضة.

وبالتالي تقل فرصة الحمل. لذلك نعتقد أن من النصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين، شرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء لضمان تعزيز إنتاج مخاط عنق الرحم، مع الحرص على تناول المكملات الغذائية، خاصة. تلك الغنية بأحماض أوميغا 3.

5- تقليل التوتر والقلق

يزداد إفراز هرموني الكورتيزول والبرولاكتين عند التعرض للضغوط النفسية بسبب التوتر والقلق، مما يؤثر سلباً على عملية التبويض ويجعل المبيضين غير قادرين على إنتاج البويضات.

ولهذا ننصح النساء فوق الأربعين بالسيطرة على القلق والتوتر من خلال ممارسة تمارين الاسترخاء مثل اليوغا، أو من خلال الجلوس في حمام دافئ لفترة من الوقت.

6- النوم الجيد

من المحتمل أن تؤدي قلة النوم إلى زيادة خطر حدوث اضطرابات في الهرمونات وفي عملية التمثيل الغذائي المسؤولة عن حرق الدهون، مما يؤثر سلباً على جودة البويضات.

ولذلك فإن النوم الكافي، أي ما لا يقل عن 8 ساعات يومياً، يعد أيضاً من أهم النصائح لتحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين.

7- تناول الأعشاب الطبيعية

كشفت الدراسات الحديثة عن وجود مجموعة من الأعشاب التي تعمل على زيادة الخصوبة، وتساهم في تحسين جودة البويضات بعد الوصول إلى سن الأربعين. على النحو التالي:

  • بهارات القرفة: تعمل على تعزيز الرغبة الجنسية لدى المرأة والتي تتناقص مع التقدم في السن لأنها تزيد من استجابة الجسم للأنسولين مما يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة الداخلية. كما أنه يوازن مستويات السكر ويفيد في علاج متلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
  • عشبة الهندباء: فهي غنية بفيتامين أ وفيتامين ج، بالإضافة إلى المعادن التي تعمل على تحسين الخصوبة وزيادة فرصة الحمل.
  • جذور الماكا: تساهم في الحفاظ على مستويات الهرمونات في الجسم، كما يفضل تناولها في الفترة ما بين التبويض والحيض، ولكن لا ينصح بها للأشخاص الذين يعانون من متلازمة المبيض المتعدد الكيسات لأنها تزيد من مستويات الأندروجينات.
  • عشبة القراص: تخفف التوتر الذي قد يؤدي إلى استرخاء الرحم بعد سن الأربعين وتضمن جودة أفضل للبويضة.
  • الشاي الأخضر: فهو غني بفيتامين E وفيتامين B6، مما يزيد من فرص الحمل.

8- تحسين تدفق الدم في الجسم

يساهم تدفق الدم الصحي والطبيعي في الجسم في الحفاظ على صحة وجودة البويضات، حيث ينصح النساء بعد سن الأربعين بالحرص على زيادة تدفق الدم في جسمهن من خلال اتباع ما يلي:

  • ممارسة المشي أو الركض مع تمارين اليوغا.
  • شرب كميات كافية من الماء.
  • – تدليك البطن بشكل مستمر بالزيوت الطبيعية الدافئة بحركات دائرية.

9- التأكد من عدم تناول أي أدوية بدون وصفة طبية

هناك مجموعة من الأدوية التي من الممكن أن تؤثر على صحة البويضة، خاصة تلك التي يتم الحصول عليها دون استشارة الطبيب. لذلك يجب التأكد من عدم تناول أي أدوية دون وصفة طبية.

كما يجب عليك استشارة الطبيب حول تناول الفيتامينات التي تعمل على تحسين جودة البويضات، وكذلك المكملات الغذائية لزيادة فرص الحمل. ومن المرجح أن ينصح بتناول حمض الفوليك والمكملات الغذائية الغنية بفيتامين ب6.

10- استخدام البلازما

وفي إطار تقديم النصائح حول تحسين جودة البويضات بعد سن الأربعين، تجدر الإشارة إلى أنه ظهرت مؤخراً تقنية جديدة تساهم في تحسين عملية التبويض بعد انقطاع الطمث.

هذه التقنية عبارة عن حصن بلازما يحتوي على الصفائح الدموية (PRP)، حيث تعمل على تحفيز الخلايا الجذعية في المبيضين لتتحول إلى بويضات ناضجة جاهزة للتخصيب. يحدث هذا على النحو التالي:

  • أخذ الطبيب عينة دم من ساعد المرأة المريضة.
  • استخراج البلازما الغنية بالصفائح الدموية من عينة الدم باستخدام جهاز الطرد المركزي.
  • يتم حقن هذه البلازما في المبايض لتحفيزها.
  • أجريت دراسة على مجموعة من النساء في عمر 40 سنة بعد توقف الدورة الشهرية لتحديد مدى فعالية حقن البلازما في تحفيز المبايض. وأظهر هذا أنه بعد ثلاثة أشهر، حصلت كل واحدة منهن على دورة شهرية أخرى مع بويضات ناضجة.

    الوقت المناسب لتكوين البيض

    ويجب الاستمرار على نمط الحياة الصحي والنصائح التي أشرنا إليها لمدة 3 أشهر على الأقل، حيث يستغرق تكوين البويضة ونضجها وجاهزيتها للتخصيب حوالي 90 دقيقة.

    يمكن للنساء اللاتي يخططن للحمل بعد سن الأربعين تحسين جودة بويضاتهن بسهولة من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة العادات الجيدة التي تزيد من فرص الحمل، خاصة عن طريق تناول الفيتامينات والإكثار من شرب الماء.

    مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى