ما هي عاصمة الدنمارك

ما هي عاصمة الدنمارك وما الذي يميزها عن غيرها من المدن، والعوامل التي جعلتها عاصمة دولة كبيرة مثل الدنمارك؟ كما ترجع أهميتها إلى كثرة الأماكن السياحية التي تجذب السياح من جميع دول العالم، ولهذا السبب جمع موقع في الموجز الكثير من المعلومات عن عاصمة الدنمارك.

ما هي عاصمة الدنمارك؟

عاصمة الدنمارك هي كوبنهاجن، والتي تعتبر أكبر مدينة في الدنمارك بمساحة 33.36 كيلومتر مربع، ولها العديد من المزايا، حيث أنها كانت قرية لصيد الأسماك في عصر قراصنة الفايكنج، وسوف تجد فيها آثار المستكشفين الإسكندنافيين، وتتميز بمزيج من العمارة الحديثة والتحف التاريخية القديمة.

تاريخ عاصمة الدنمارك

  • كانت كوبنهاجن، عاصمة الدنمارك، قرية صيد قديمة أسسها الفايكنج في القرن العاشر.
  • كما كان وجود ميناء طبيعي ووجود صيد الرنجة عاملاً مهمًا في تطورها.
  • ارتبط نمو وتطور البلاد ارتباطًا وثيقًا بتطور ونمو الرنجة.
  • أصبحت كوبنهاجن عاصمة الدنمارك في القرن الخامس عشر بعد تشكيل اتحاد كالمار.
  • تأسست جامعة كوبنهاجن في مدينة كوبنهاجن عاصمة الدنمارك، بسبب التقدم الحاسم الذي حققته على مدى القرون الماضية في مجالات التعليم والسياسة والتجارة والثقافة.
  • شهدت المدينة خلال القرن الثامن عشر أضرارًا جسيمة بسبب حريقين كبيرين والطاعون الذي دمر العديد من المباني القائمة، وأدى إلى مقتل عدد كبير من الأشخاص، ربما الآلاف.
  • واتخذت كوبنهاغن موقفاً محايداً في الحروب الأوروبية، مما أدى إلى مكانتها التجارية العالية بين الدول القريبة من بحر بلطيم.
  • كان القرن الثامن عشر عصرًا ذهبيًا لكوبنهاغن، مع نمو كبير في الثقافة والفن والهندسة المعمارية.
  • كانت كوبنهاغن مركزاً إدارياً وصناعياً في القرن العشرين، وازدهرت خلال الحرب العالمية الأولى وزاد نموها الاقتصادي لأنها اتخذت موقفاً محايداً أثناء الحروب.
  • وارتبطت مشاركتها في الحرب العالمية الثانية باحتلال المدينة من قبل القوات الألمانية عام 1944م.

العاصمة الحديثة للدنمارك

  • نمت كوبنهاجن بشكل ملحوظ خلال النصف الثاني من القرن العشرين وتستمر في النمو والازدهار حتى يومنا هذا.
  • إلى جانب كونها العاصمة السياسية والإدارية للدنمارك، فإنها تؤدي أيضًا أدوارًا مهمة وفعالة أخرى مثل: التعليم والتجارة والإقامة والنقل والسياحة.
  • كوبنهاغن لديها واحدة من أكبر المراكز المالية في أوروبا.
  • كما تضم ​​العديد من الجامعات، مثل جامعة كوبنهاجن، وجامعة الدنمارك التقنية، والأكاديمية الدنماركية للفنون الجميلة، بالإضافة إلى مدارس كوبنهاجن لإدارة الأعمال، كما تضم ​​أفضل مراكز التعليم في المدينة.
  • تعتبر كوبنهاغن وجهة سياحية رئيسية تستقطب الزوار من كافة أنحاء العالم، كما أنها تتمتع بعدة عوامل جذب. يوجد بها معالم سياحية فردية مثل: المسرح الملكي الدنماركي، وحديقة حيوان كوبنهاجن، بالإضافة إلى حدائق تيفولي، والمتحف الوطني الدنماركي، وقصر فريدريكسبيرج، ومهرجان كوبنهاجن لموسيقى الجاز، كما أنها تتمتع بمناطق جذب جماهيرية.

السياحة في عاصمة الدنمارك (كوبنهاجن)

تعتبر مدينة كوبنهاجن من أفضل المناطق السياحية التي يقصدها الزوار، ولهذا سنعرض بعض هذه الأماكن والمعالم السياحية سواء الطبيعية أو البشرية.

حدائق تيفولي

  • وبالإضافة إلى التأثيرات البشرية، تعتبر حديقة تيفولي أيضًا منطقة جذب سياحي طبيعية. وهي مدينة ترفيهية متكاملة تغطيها الحدائق، ويوجد بها العديد من أشكال الترويج والترفيه، مثل: ركوب الخيل، وركوب الباليه، والحفلات الموسيقية.
  • افتتحت هذه الحديقة في 15 أغسطس 1843، ولذلك تعتبر ثاني أقدم مدينة ملاهي في العالم.
  • حديقة تيفولي هي ثاني أكثر الحدائق زيارة في العالم.
  • جاءت فكرة هذه المدينة من الملاهي الرومانسية الموجودة في أوروبا.
  • تم تصميم هذه المدينة وفقًا للتقاليد الطبيعية الإنجليزية.
  • لقد كانت ذات يوم منشأة كبيرة وشعبية لجميع أنواع الترفيه والحفلات الموسيقية والمسرح وأيضًا الصور البانورامية، وتحتوي أيضًا على أفعوانية وألعاب نارية وغيرها من عوامل الجذب المثيرة للاهتمام.
  • تقام حفلات الموسيقى الكلاسيكية في هذه الحدائق كل أسبوع في أيام السبت، ويحضرها أشخاص من الطبقات العليا.

قصر كريستيانسبورج

  • يعتبر هذا كريستيانسبورج منشأة حكومية.
  • يقع هذا القصر في وسط كوبنهاجن، وهو أيضًا مقر البرلمان الدنماركي ومكتب رئيس الوزراء والمحكمة العليا الدنماركية.
  • كما يعد هذا القصر مركزاً للسلطات الثلاث العليا في الدنمارك، حيث يعتبر مركزاً لكل من السلطات القضائية والتشريعية والتنفيذية.
  • تم بناء هذا القصر في موقع قلعة كوبنهاغن على ثلاث مراحل ابتداءً من عام 1745م.
  • لقد عاش القصر خلال ثلاثة عصور معمارية دنماركية مختلفة. بدأت بالقلعة عام 1167م واستمرت منذ القرن الخامس عشر الميلادي. ثم أصبحت مقراً لملوك الدنمارك عام 1794م، وفي عام 1849م أصبحت مقراً للبرلمان.
  • تم بناء القصر على الطراز الباروكي الجديد ويحتوي على العديد من الحفريات الموجودة التي بني عليها.
  • وتظهر بقايا قلعة أبسالون، وهي أول قلعة بنيت في نفس الموقع. يوجد تمثال للمسيحي التاسع أمام القصر.

المتحف الوطني في كوبنهاجن

  • يقع المتحف الوطني على بعد 10 دقائق سيرًا على الأقدام من تيفولي.
  • يقدم المتحف الوطني لمحة رائعة عن التاريخ الدنماركي.
  • كما تحتوي على العديد من التحف والعملات المعدنية، بالإضافة إلى مجموعة من الخزف الدنماركي والفضة.
  • يحتوي المتحف أيضًا على عربة شمسية عمرها أكثر من 2000 عام.
  • كما يحتوي هذا المتحف على العديد من المنحوتات القديمة.

متحف كونست ستاتينز للفنون

  • يعتبر هذا المتحف من أكبر المتاحف في كوبنهاجن، كما يعتبر أنه يضم واحدة من أكبر مجموعات الأعمال الفنية الدنماركية التي يعود تاريخها إلى 1700 عام.
  • كما يحتوي على بعض الأعمال الفنية ذات الأثر الكبير والأهمية التاريخية.
  • كما يحتوي على مجموعة من أبرز وأشهر الأعمال الفنية التي يعود تاريخها إلى 150 عاماً.
  • مع لوحات للفنانين الهولنديين إدوارد مونك وبيكاسو وغيرهم من الفنانين المشهورين.

حديقة حيوان كوبنهاجن

  • تعتبر هذه الحديقة من أهم وأجمل المعالم السياحية في كوبنهاجن وتعتبر أيضًا بشكل عام من أقدم الحدائق في أوروبا.
  • افتتحت حديقة حيوان كوبنهاجن عام 1859م وكانت في البداية أصغر بكثير مما هي عليه اليوم.
  • وتم توسيعها لاحقًا لتشمل 264 نوعًا من الحيوانات المختلفة.
  • كما تحتوي على 3600 حيوان، أشهرها الزرافات والفيلة والأسود، بالإضافة إلى الزواحف مثل التماسيح.

قلعة روزنبرغ

  • كانت هذه القلعة في البداية عبارة عن منزل ريفي صغير، تم بناؤه عام 1666م على الطراز الهولندي.
  • تعتبر قلعة روزنبرغ من أشهر الأماكن السياحية في كوبنهاجن.
  • وقد تم توسيع هذه القلعة حتى أصبحت ملاذاً لحوالي مليونين ونصف المليون زائر سنوياً، سواء من سكان البلاد أو السياح.

حوض السمك الوطني الدنماركي

  • يعد حوض السمك الوطني الدنماركي أكبر حوض أسماك في شمال أوروبا.
  • يقع هذا الحوض في مدينة كوبنهاجن عاصمة الدنمارك.
  • وأعيد افتتاحه عام 2013م.
  • كما يعتبر هذا الحوض من أهم معالم السياحة في كوبنهاغن الدنماركية ومزاراً لأهل البلاد والأجانب على حدٍ سواء.

وفي نهاية مقالنا أجبنا على سؤال: ما هي عاصمة الدنمارك، وتحدثنا عن المعالم السياحية الرئيسية في العاصمة. نأمل أن يكون موقع في الموجز قد جمع لكم معلومات كافية عن كوبنهاجن عاصمة الدنمارك وأشهر المعالم الأثرية وعلامات حضارتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى