أسباب تغير لون الجلد في الظهر

أسباب تغير لون الجلد على الظهر كثيرة وتختلف من شخص لآخر لأن الظهر يتعرض لعوامل معينة تؤدي إلى تغير لون الجلد، والذي يمكن أن يكون نتيجة اتباع عادات معينة تسبب ظهور اللون الأسود. البقع، لذا عليك معرفة السبب وعلاجها، ومن خلال موقع في الموجز سنذكر أسباب تغير لون الجلد في الظهر.

أسباب تغير لون الجلد في الظهر

يتعرض الجلد لعدد من الأسباب التي تؤدي إلى تغير لون الجلد وتصبغه. ويمكن تحديد هذه الأسباب على النحو التالي:

  • الصدفية: يمكن أن تحدث في أجزاء متعددة من الجسم حيث تعتبر من الأمراض الجلدية التي تسبب ظهور بقع حمراء على الجلد.
  • البهاق: يسبب خللاً في إنتاج مادة الميلانين وينتشر هذا المرض إلى أي جزء من الجسم.
  • التهاب الجلد التماسي: يحدث عندما يتفاعل الجلد مع مادة مهيجة أو مسببة للحساسية.
  • المعاناة من بعض الأمراض: مثل التهاب الجلد، وفقر الدم، والحروق، وأمراض الكبد، حيث تؤثر هذه الأمراض على لون الجلد حيث يبدو مصفراً.
  • التعرض لأشعة الشمس: التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر ولفترات طويلة، يغير لون الجلد ويجعله داكناً، وتزداد درجة أضرار أشعة الشمس في حال عدم وضع واقي الشمس الذي يحمي البشرة بشكل كبير.
  • سوء التغذية: هناك علاقة بين نوع الطعام ولون الجلد. إذا كان النظام الغذائي غير صحي ولا يحتوي على البروتينات وبعض العناصر المهمة، فقد يتعرض الجلد للتشققات والخشونة وظهور البقع الداكنة.
  • تناول بعض الأدوية: هناك بعض الآثار الجانبية وقد يتغير لون الجلد نتيجة تناول هذه الأدوية، مثل أدوية علاج التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • هناك بعض المضادات الحيوية التي يمكن أن تسبب تصبغ الجلد وظهور بقع بألوان مختلفة.
  • ممارسة بعض العادات السيئة مثل التدخين، أو السهر، أو الجلوس لفترات طويلة أمام الكمبيوتر، أو فرك الجلد بقوة.
  • الحمل: تحدث تغيرات في هرمونات جسم المرأة، ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى تغير في لون البشرة، بما في ذلك بعض المناطق مثل الظهر، وأعلى الصدر، والرقبة، ومناطق الصدر.
  • التئام الجروح: تترك بعض آثار الجروح علامات وعلامات على الجسم، والتي قد تختفي مع مرور الوقت.
  • مرض السكري: من الممكن أن يسبب ظهور بعض العلامات والبقع الداكنة على الجلد.
  • سرطان الجلد: يمكن أن يتسبب في تغير لون الجلد وتغميقه.
  • القرح الركودية: تؤدي إلى تغير لون وتصبغ الجلد.

طرق التخلص من سواد الظهر

هناك بعض الطرق الطبية التي يمكن أن تقضي على أسباب تغير لون الجلد في الظهر، ويمكن ذكرها كما يلي:

1- التقشير الكيميائي

ويتم ذلك من خلال استخدام محاليل معينة للبشرة، والتي تعمل على تقشير الطبقة الخارجية ودعم نمو الخلايا الجديدة والقضاء على البقع الداكنة تدريجياً.

2- العلاج بالليزر

ويعتبر من الحلول الأكثر شيوعاً للقضاء على البقع الداكنة والتمتع ببشرة صافية. لذلك يمكن اللجوء إلى الطبيب المختص باستخدام الليزر الضوئي المكثف فهو يزيل البقع الداكنة والبقع السوداء.

3- الكريمات الموضعية لتفتيح لون البشرة

ويتطلب هذا النوع من العلاج الصبر والاستمرارية في الاستخدام. قد تستغرق هذه الفترة عدة أشهر قبل الحصول على أفضل النتائج.

4- العلاج بالتبريد

ومن الممكن عن طريق إضافة النيتروجين السائل إلى البشرة الداكنة لتجميدها، مما يؤدي إلى تلف خلايا الجلد، وبعدها تعود البشرة إلى مستوى أفضل وأخف وزنا.

وصفات طبيعية للقضاء على السواد

هناك بعض الطرق الطبيعية التي يمكن استخدامها للقضاء على أسباب تغير لون جلد الظهر، ومنها ما يلي:

1- وصفة الشوفان والطماطم والزبادي

تحتوي الطماطم على عناصر تعمل على تفتيح لون البشرة والحماية من الشيخوخة وتمنحها النضارة واللمعان. ومن المعروف أيضًا أن الشوفان يوفر الصحة والجمال للبشرة.

الأجزاء

  • ثمرة من الطماطم.
  • ملعقة صغيرة من الشوفان.
  • ملعقة صغيرة من الزبادي.

كيفية التحضير

  • نقطع الطماطم إلى نصفين، ونأخذ ملعقتين كبيرتين من عصير الطماطم.
  • نحضر وعاء ونضع فيه المكونات التالية: الشوفان، الزبادي، عصير الطماطم ونخلطهم جيداً.
  • نطبق هذا الخليط على المناطق الداكنة ونتركه لمدة 25 دقيقة، ثم نشطفه بالماء الفاتر.
  • تكرر هذه الوصفة مرتين في الأسبوع.

2- قشر البرتقال المجفف المطحون والحليب

للبرتقال عدد من الفوائد لتفتيح البشرة لاحتوائه على فيتامين C، كما يعالج مشكلة تصبغات الجلد ويزيل البقع الداكنة من أجزاء الجسم.

الأجزاء

  • ملعقة من الزبادي.
  • قشر البرتقال المجفف المطحون

كيفية التحضير

  • نقوم بتعريض قشر البرتقال لأشعة الشمس حتى يجف.
  • نقوم بطحن القشر حتى نحصل على مسحوق قشر البرتقال الناعم.
  • أحضري وعاء وضعي فيه مسحوق البرتقال مع ملعقة من الزبادي حتى تحصلي على قوام كريمي.
  • نشطف البشرة جيداً بالماء قبل وضع الخليط، ثم نوزعه على البشرة ونتركه لمدة خمس عشرة دقيقة.
  • نقوم بشطفه بالماء الدافئ.
  • نكرر هذه الوصفة 3 مرات أسبوعياً.

3- اخلطي السكر وزيت الزيتون

يعمل السكر على تلطيف البشرة وإزالة طبقات الجلد الميتة

الأجزاء

  • ربع كوب من السكر الخشن.
  • ملعقة كبيرة من زيت الزيتون.
  • ربع كوب عصير ليمون.
  • ملعقة كبيرة من الخميرة الفورية.

كيفية التحضير

  • نحضر وعاء ونضع فيه المكونات التالية: السكر، الخميرة، عصير الليمون، ونخلطهم جيداً.
  • ضعي الخليط على البقعة الداكنة، ويفضل أن يكون مبللاً، ثم افركيه جيداً واتركيه لمدة خمس عشرة دقيقة.
  • يتم غسل المنطقة بالماء الفاتر، وتكرر هذه الوصفة أربع مرات أسبوعياً.

نصائح لتفتيح الجسم

وللحفاظ على صحة البشرة وحمايتها من التصبغات يمكن اتباع بعض الطرق والعلاجات لتقليل التعرض لأسباب تغير لون جلد الظهر، والتي يمكن سردها على النحو التالي:

  • ترطيب البشرة وتنظيفها: يجب الحفاظ على نضارة البشرة من خلال اتباع نظام ترطيب وعناية صحي غني بالفوائد، واستخدام المرطب المناسب لإزالة الزيوت المتراكمة على البشرة، للحفاظ على لمعانها ولونها الفاتح. جلد.
  • استخدام واقي الشمس: التعرض المباشر لأشعة الشمس لفترات طويلة ومتكررة دون وضع واقي الشمس قبل الخروج من المنزل سيعرض الجلد للبقع التصبغية والبقع الداكنة وحروق الشمس، كما أنه من الممكن الإصابة بسرطان الجلد. لذلك، ينصح باختيار واقي الشمس المناسب للبشرة ووضعه قبل الخروج لتقليل خطر الإصابة بحروق الشمس.
  • تقشير البشرة: يساعد التقشير على إزالة طبقات الجلد الميت من البشرة وإزالة البقع الداكنة تدريجياً.
  • اتباع نظام غذائي صحي وشرب الماء: شرب كميات كبيرة من الماء يومياً يساعد على تنظيف البشرة من السموم، ويمنحها النضارة والحيوية، ويجدد خلايا البشرة ويقلل من البقع الداكنة على الجلد.
  • وينصح باستخدام المكملات الغذائية الغنية بمضادات الأكسدة، مثل زيت الكتان، وزيت السمك.
  • الإقلاع عن التدخين فهو يعتبر من العادات التي تسبب ظهور علامات الشيخوخة على البشرة واسمرار البشرة.
  • ينصح باتباع نظام غذائي يحتوي على عناصر غذائية مهمة مثل فيتامين C.
  • تناول ما يكفي من الخضار والفواكه.
  • من الممكن استخدام بعض كريمات التبييض، لكن يجب الحذر عند اختيار الكريمات الغنية بالزئبق والابتعاد عنها لأنها تسبب مشاكل للبشرة مثل الجفاف وظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.

يمكن التخلص من أسباب تغير لون الجلد في الظهر بعدة طرق، سواء الطبية أو الطبيعية. لذلك يجب الخضوع لفحص ومتابعة الطبيب المختص حتى يتم علاج سبب تغير اللون بالشكل الصحيح والحصول على أفضل النتائج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى