براز الرضيع أخضر مع مخاط

يكون براز الطفل أخضر اللون مع وجود مخاط، ولأن النظام الغذائي للطفل يكون سائلاً في الأشهر الأولى من الحياة، فإن براز الطفل لا يشبه براز طفل أكبر سناً أو بالغ. في بعض الأحيان يكون من الصعب تحديد ما إذا كان براز طفلك يبدو طبيعياً أو إذا كان هناك شيء يتطلب اهتمام الطبيب.

مثال على ذلك أن يكون براز الطفل أخضر اللون ولزجًا. في بعض الأحيان يكون براز الطفل أخضر اللون ولزجًا، وهو جزء من عملية التغوط الطبيعية. وفي أحيان أخرى قد يكون علامة على وجود عدوى أو حالة تتطلب اهتمام الطبيب. استمر في قراءة هذا المقال لتعرف المزيد عن الفرق بين البراز الطبيعي والبراز الناتج عن المرض.

لون براز الطفل أخضر مع وجود مخاط

يكون لون براز الطفل أخضر اللون ولا يشكل المخاط دائمًا سببًا للقلق. لأن الأمعاء تبرز بشكل متقدم، فإنها تساعد البراز على المرور عبر القولون بشكل فعال.

في بعض الأحيان يمكن للطفل أن يخرج بعضًا من هذا المخاط في البراز دون أن يمرض. يمكن أن يبدو المخاط مثل خيوط أو خيوط خيطية. في بعض الأحيان يكون المخاط على شكل هلام.

قد يكون لدى الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية مخاط أخضر في برازهم، والذي يمر عبر الأمعاء بسرعة نسبية.

ومع ذلك، في بعض الأحيان هناك حالات طبية يمكن أن تسبب مخاطًا في البراز، بما في ذلك الالتهابات والحساسية والمزيد.

1- العدوى

يمكن أن تؤدي العدوى البكتيرية أو الفيروسية (أنفلونزا المعدة) إلى تهيج الأمعاء، مما قد يؤدي إلى التهابها.

إن كون براز الطفل أخضر اللون مع وجود مخاط يرجع إلى أمراض معينة، ومن الأعراض الإضافية التي قد تشير إلى الإصابة بالعدوى الحمى والتهيج.

قد يكون لدى الأطفال المصابين بالعدوى أيضًا براز أخضر اللون. إذا كان التهيج شديدًا، فقد يظهر بعض الدم.

غالبًا ما تحتوي الالتهابات البكتيرية أيضًا على دم في البراز مع المخاط.

2- أدوية الحساسية

أدوية الحساسية يمكن أن تسبب الالتهاب. يمكن أن تسبب هذه الالتهابات زيادة في إفراز المخاط، مما يؤدي إلى ظهور المزيد من البراز الأخضر اللزج.

تظهر هذه الأعراض عادةً خلال شهر إلى شهرين من حياة الطفل. أدوية الحساسية يمكن أن تسبب:

براز دموي، صعوبة في التبول، قيء

3- التسنين

التسنين عند الأطفال يمكن أن يسبب أعراض غريبة؛ قد تشمل الأعراض وجود مخاط في البراز. كما أن وجود اللعاب الزائد وألم التسنين يمكن أن يسبب تهيجًا معويًا، مما يؤدي إلى زيادة المخاط في البراز.

4- التليف الكيسي

قد يعاني الأطفال المصابون بالتليف الكيسي من زيادة كمية المخاط كأثر جانبي لهذه الحالة.

تم اختبار الوحل لمعرفة ما إذا كان له رائحة كريهة ولون أخضر. وقد يعاني الطفل أيضًا من ضعف زيادة الوزن وتأخر النمو بسبب هذه الطفرة.

تتسبب هذه الحالة أيضًا في تكوين مخاط زائد في الأعضاء، وخاصة الرئتين والبنكرياس والكبد والأمعاء.

نظرًا لأن التليف الكيسي يمكن أن يعطل عملية الهضم لدى الطفل، فقد يوصي الطبيب بإنزيمات معينة للعلاج.

إذا كانت زيادة وزن الطفل ضعيفة جداً، ففي هذه الحالة يتم استخدام أنبوب التغذية لتزويد الطفل بالتغذية اللازمة.

5- الانغماس

إنها حالة طبية خطيرة يمكن أن تحدث عندما تنزلق أمعاء الطفل معًا، وهي عملية يتم تقديمها على أنها “تلسكوبية”.

هذه حالة طبية طارئة لأن فقدان تدفق الدم إلى الأمعاء يؤدي إلى ظهور براز الطفل باللون الأخضر واللزج.

ونتيجة لذلك، قد يخرج الطفل مخاطًا يُفرز تحت المساحة المسدودة في الأمعاء. غالبًا ما يبدو البراز مثل الدم الأحمر الداكن. تشمل الأعراض الأخرى للإنتوس ما يلي:

آلام في البطن تظهر وتختفي، وقيء، ودم في البراز، ونعاس وخمول شديد.

متى يجب عليك استشارة الطبيب؟

لا تشكل هذه الحالة عادة مدعاة للقلق، طالما أن طفلك يتصرف بشكل طبيعي دون البكاء أو ظهور علامات الألم. فهذا يدل على أنه ليس لديه أي علامات للعدوى أو المرض، مثل:

دم غير مفسر، حمى، دم في البراز.

إذا كانت هناك علامات تشير إلى وجود عدوى أو مرض وكان براز الطفل أخضر اللون مع وجود مخاط دموي، فيجب عليك الاتصال بطبيب طفلك على الفور.

يجب عليك أيضًا الاتصال بطبيب طفلك إذا رفض طفلك الرضاعة الطبيعية أو شرب السوائل وأصيب بالجفاف.

تشمل علامات الجفاف البكاء دون دموع أو وجود كمية صغيرة من الرطوبة في الحفاض. يجب عليك الاستمرار في مراقبة براز طفلك.

إذا استمر طفلك في إخراج براز يحتوي على مخاط وكنت تشعر بالقلق، فاتصل بطبيب الأطفال الخاص بك على الفور.

إذا لاحظت احمرار في وجه طفلك، أو زيادة في الدم في براز طفلك مع براز مخاطي، أو إذا كان طفلك يبكي لسبب غير معروف، عليك الاتصال بطبيب طفلك بسرعة.

إذا لزم الأمر، يمكن للطبيب إرسال أحد الوالدين إلى غرفة الطوارئ.

علاج براز الطفل باللون الأخضر مع وجود مخاط

تعتمد علاجات المخاط الموجود في براز الطفل على سبب وجوده. على سبيل المثال، سيوصي الطبيب بعلاج داعم لطفلك المصاب بعدوى فيروسية في المعدة.

قد يشمل هذا العلاج تناول السوائل لمنع الجفاف والأدوية لخفض الحمى.

  • إذا كانت الحساسية تتسبب في تحول براز الطفل إلى اللون الأخضر مع وجود مخاط، فقد يوصي الطبيب بنظام غذائي أو علاج للأم إذا كانت ترضع.
  • ومثال على ذلك منع إضافة حليب البقر إلى نظام غذائي الألم.
  • إذا كانت تركيبة الطفل تحتوي على تركيبة، فقد يوصي الطبيب باستبدالها بحليب آخر خالي من التركيبة.
  • إذا كان الإنتوسيب هو السبب الكامن وراء وجود المخاط في براز طفلك، فمن المرجح أن يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية لتصحيح الانسداد المعوي.
  • مهما كان طريق التدخل المعوي، فإن العلاج الفوري ضروري لمنع فقدان تدفق الدم إلى الأمعاء. خلاف ذلك، يعتبر الطفل في حالة خطيرة للغاية، حيث تتم إزالة جزء من الأمعاء.
  • من المرجح أن يلاحظ الوالدان وجود مخاط في براز الطفل في أحد الأيام، ثم يختفي في اليوم الثاني.
  • ومن المرجح أن تختفي هذه الأعراض عندما يبدأ الطفل في تناول المزيد من الأطعمة الصلبة. في هذا الوقت، يبدأ البراز في أن يصبح أكثر صلابة ويختفي المخاط تمامًا من البراز.
  • ومع ذلك، إذا كان لدى الطفل براز مخاطي، وكان لون البراز أخضر اللون، وكان في حالة نقص غذائي طويل الأمد

يجب على أحد الوالدين طلب الرعاية الطبية لمساعدته على التغذية بشكل أفضل. أطفالنا هم ثقتنا، فلا يجب أن نهمل صحتهم أبدًا. إذا لاحظت أي تغير غير عادي في طفلك، مثل تحول براز الطفل إلى اللون الأخضر مع وجود مخاط، فعليك الفحص الدقيق والتأكد من ذلك. طبيعي أم لا، لا تهمل صحتك. أطفالك هم زينة الحياة، ومن واجبك الاعتناء بهم على أكمل وجه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى