نغزات في الرحم بعد التلقيح الصناعي

يمكن اعتبار التشنجات في الرحم بعد التلقيح الاصطناعي علامة على نجاح الإجراء إذا تزامنت مع أعراض أخرى تثبت حدوث الحمل. كل هذا بناء على التأكد من نتائج الفحوصات الأكثر دقة، على أن تكون الأعراض التي تشعر بها المرأة بعد التلقيح وثقب البويضة طبيعية ولا تستدعي القلق…. ومن خلال موقع في الموجز سنقدم لكم المزيد وضوح.

انقباضات الرحم بعد التلقيح الاصطناعي

بعد عملية التلقيح الصناعي هناك بعض الأعراض التي يمكن الاعتماد عليها للتأكد من نتيجة العملية وهل كانت ناجحة أم لا في إحداث الحمل. ومن هذه الأعراض وجود بعض التقلصات في الرحم، أو ما يشار إليه هنا. كتقلصات الرحم، مع ظهور الأعراض التالية:

  • تخرج الإفرازات
  • بعض التعب
  • غثيان
  • درجة حرارة عالية
  • تأخر الدورة الشهرية

ومع ذلك، فإن هذه الأعراض وحدها لا يمكن الاعتماد عليها في تحديد ما إذا كان هناك حمل أم لا، حيث يجب على المرأة الانتظار حتى إجراء الاختبارات.

آلام المبيض بعد التلقيح الاصطناعي

وتعرف بمتلازمة فرط تحفيز المبيض عند النساء وتحدث بسبب الاستجابة الطبيعية للأدوية المعطاة للمرأة والتي بدورها تحفز نضوج البويضات، رغم أنها تسبب ألم في المبايض مع تورم، ويصاحب هذا الألم بعض الأعراض الأخرى التي تختلف في شدتها، بما في ذلك:

  • صعوبة في التنفس بسبب تراكم السوائل في الرئتين.
  • التبول النادر، ولكن لونه غامق.
  • يتعرض الجسم للجفاف وما يصاحبه من عطش شديد.
  • انتفاخ.
  • الشعور بالغثيان وعدم الراحة.

يمكن أن تستمر هذه المتلازمة لمدة تصل إلى عشرة أيام بعد الجراحة، وإذا نجحت الجراحة وحدث الحمل، تصبح الأعراض أكثر حدة.

تقلصات ما بعد التلقيح الاصطناعي

وفي إطار معالجة حدوث تشنجات في الرحم بعد التلقيح الصناعي، نذكر أنه خلال تلك الفترة تشعر المرأة ببعض التشنجات، وهي كالتالي:

  • تشنجات خفيفة في البطن نتيجة استخراج البويضات وإعادتها.
  • تشنجات شديدة مصحوبة بنزيف أو غثيان، الأمر الذي قد يتطلب استشارة طبية.
  • يمكن أن تتراوح تشنجات العضلات المصحوبة بألم في البطن، اعتمادًا على شدتها، من علامة الحمل المبكر إلى عملية جراحية فاشلة.
  • -انزعاج في منطقة الحوض بسبب تشنجات خفيفة، يصاحبها ألم في أسفل الحوض.

علامات نجاح التلقيح الصناعي بعد يومين

بالإضافة إلى الشعور بتشنجات في الرحم بعد التلقيح الصناعي، فهذا يدل على نجاح العملية، لكن هناك علامات أخرى قد تلاحظها المرأة بعد العملية وتدل على الحمل، أهمها:

  • آلام الظهر
  • تقلصات المعدة
  • الشعور بالغثيان

متى يظهر كيس الحمل بعد الإخصاب؟

بعد التأكد من وجود تشنجات في الرحم بعد التلقيح الاصطناعي كعلامة على نجاح الحمل، يمكن الانتظار لمدة من 10 أيام إلى 14 يوماً حتى تتمكن المرأة من الحصول على نتائج أكثر دقة، حيث يظهر كيس الحمل بعد التأكد قياس الهرمونات، لذا من المعتاد الانتظار لمدة أسبوعين بعد العملية حتى نتمكن من الحصول على نتائج أكثر دقة، وعدم إجراء اختبارات الحمل قبل تلك الفترة بسبب التغيرات الهرمونية.

أعراض الحمل بعد التطعيم

من الممكن الانتباه إلى بعض الأعراض التي تظهر في فترة ما بعد العملية والتي تشير إلى حدوث الحمل، ومنها:

  • ألم ملحوظ في الظهر.
  • اضطرابات المعدة والجهاز الهضمي.
  • الانتفاخ والرغبة في التبول.
  • المعاناة من الإمساك أو الإسهال.
  • الحاجة إلى شرب المزيد من الماء.
  • حدوث بعض التقلصات والتقلصات في الرحم.
  • تقلبات مزاجية مفاجئة.
  • الشعور بالدوار والتعب.
  • الصداع والألم وعدم التركيز.
  • – ألم في الثديين والحلمات يتغير لونهما إلى اللون الداكن.
  • حجم الصدر أكبر من الطبيعي.

ومن الجدير بالذكر أن هرمون الحمل يظهر بعد التلقيح خلال 12 أو 14 يوماً، عندما تستقر البويضة بالفعل في جدار الرحم وتبدأ بإفراز الهرمون. ومن هنا تظهر بعض الأعراض لدى المرأة والتي تشير إلى حدوث الحمل.

نصائح للتلقيح الصناعي الناجح

فبدلاً من الرجوع إلى الأعراض الموجودة مثل تقلصات الرحم بعد التلقيح الاصطناعي واعتبارها مؤشراً على الحمل من عدمه، يمكن للمرأة أن تتبع بعض النصائح التي من شأنها تسهيل نجاح الإجراء، وهي كالتالي:

  • الراحة وعدم التعرض لممارسة التمارين الرياضية والأنشطة الشاقة التي تتطلب الكثير من الجهد.
  • لا تحمل أشياء ثقيلة وابتعد عن الضغوطات والضغوطات.
  • اتصل بالطبيب بعد أسبوعين من الجراحة للتأكد من أن كل شيء يسير على ما يرام.
  • لا تقم بإجراء اختبارات الحمل قبل مرور الفترة الكافية.

مع العلم أنه في حال عدم نجاح التجربة الأولى في عملية التطعيم، فمن الممكن الانتظار لمدة تصل إلى 6 أشهر حتى يتم تنفيذ التجربة الثانية… لتجنب الفشل مرة أخرى.

أعراض بعض التطعيمات مدعاة للقلق

ولا يعتبر وجود تقلصات في الرحم بعد التلقيح الاصطناعي من الأعراض المثيرة للقلق بالنسبة للمرأة. بل هناك أعراض أخرى في حال حدوثها ستكون مدعاة للقلق.. وتتطلب استشارة الطبيب بشكل فوري:

  • انخفاض ضغط الدم عن المعدل الطبيعي.
  • الانتفاخ المستمر والشديد في البطن.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • ألم لا يطاق في المبيضين.
  • الإصابة بضيق في التنفس.
  • الغثيان المصحوب بالقيء.
  • عدد مرات التبول أقل من الطبيعي.

هناك أعراض بعد التلقيح الاصطناعي تزيد من فرصة الحمل وتدل على نجاح العملية. ولكن هناك أيضًا أعراض أخرى تعتبر مؤشرًا على فشل التلقيح. ولذلك، يجب التأكد من ذلك من خلال الاختبارات ذات الصلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى