أفضل خلطة تسمين زغاليل الحمام

أفضل خلطة لتسمين الحمام تعتمد على المكونات المضافة من العلف. يمكن أن يزيد وزن الحمام الصغير خلال فترة زمنية قصيرة. هناك العديد من الوصفات التي يقوم بها مربي الطيور لتغذية الدواجن والحمام في بداية حياتهم لمساعدتهم على النمو بشكل أسرع من الطبيعي، لذلك نشرحها اليوم. الخلطات التي حددها خبراء تربية الدواجن على موقع في الموجز.

أفضل خلطة لتسمين الحمام

تعتبر تربية الحمام من أكثر الأشياء الممتعة التي يمكنك القيام بها، خاصة إذا كنت تعتني به منذ الصغر، بمجرد أن يفقس البيض في الربيع. إلا أن هذه المرحلة العمرية تحتاج إلى عناية فائقة من المربي تتمثل في التغذية السليمة وتوفير البيئة المناسبة للنمو.

الغذاء خلال فترة نمو الكتاكيت وتحولها إلى حمام بالغ هو أحد المكونات التي تتطلب في كثير من الأحيان اختيار الخلطة الأفضل لتسمين الحمام. وهذا ما يفعله مربو الدواجن في مزارعهم الخاصة لإنتاج عدد كبير من الحمام داخل حدودهم. فترة زمنية قصيرة، على الرغم من أن عمر الحمام قد لا يكون كبيراً مقارنة بحجمه.

أما عن الخلطة الأفضل لتسمين الحمام، فقد أشار مربي الحمام إلى مجموعة من أنواع الخلطات التي يستخدمونها عند التغذية والتي تضمن زيادة سريعة، ومنها استخدام منقوع الشعير مع قليل من خميرة الحمام، ووضع هذه الخلطة في الحمام. العمل على تقوية الحمام لمدة ثلاثة أيام متتالية.

ولكن من الضروري أن نعرف مسبقاً أن الحمام غير مصاب بأي من الأمراض بما في ذلك النيوكاسل أو السالمونيلا.

أفضل غذاء للحمام

إلى جانب ذكر أفضل خلطة لتسمين الحمام، هناك العديد من الأطعمة التي يمكن استخدامها كأفضل غذاء يمكن تقديمه كعلف للحمام، ومن أهم هذه الأطعمة ما يلي:

  • بازيلاء.
  • الحمص.
  • الذرة الصفراء.
  • الذرة الصيفية.
  • شعير.
  • عدس.
  • فول.
  • الفول السوداني.
  • قمح.

يتم إطعام الحمام مرتين على الأقل يومياً، في الصباح والمساء، ويفضل عند الساعة السادسة.

وهذا العدد من المرات كافي حتى لا تمل الحمامة من الطعام وتتوقف عن تناوله. قد ترغب في إطعامه بعد عودته من الرحلة لأنه سيكون جائعاً.

بالإضافة إلى ذلك، هناك بعض أنواع الحمام النظيف التي لا تقبل أكل الحبوب المتسخة، وفي هذه الحالة يجب الاهتمام بتحضير الطعام لهم بشكل صحيح حتى لا يرفضوا ما تقدمه إذا كان غير مناسب.

أفضل بروتين لتغذية الحمام

وبما أن الحمام من الطيور التي تأكل أنواعاً كثيرة من البقوليات والأعلاف واليرقات والحشرات، فيمكن توفير كمية من الديدان في العلف لتسمين الكتاكيت. الفكرة هنا أن هناك ديدان يمكن بيعها في محل أغذية الحيوانات الأليفة، إذا كان هذا النوع من الحمام للزينة وليس للأكل، لزيادة محتوى البروتين، أو من الممكن شراء طعام الحيوانات الأليفة المعلب.

الحجم الطبيعي لأقفاص الحمام

عندما يتعلق الأمر بأنواع الحمام المختلفة التي يمكن أن نراها ونستمتع بها في مراحل مختلفة من التطور، فمن الواضح أن حجم الحمام يركز على الحجم الصغير إلى المتوسط ​​في بداية حياته، وكذلك الحجم و قياسات الحمام النموذجي، ويأتي ذلك مع وصف أنواع الحمام التي نراها. يجد معظمنا أنفسنا في الحدائق والمناطق الزراعية كل يوم.

ومع ذلك، فإن الحمام هو نوع من الطيور أكثر تنوعًا مما يدركه الكثير منا من حيث خصائصه المحددة والأساسية. يوجد أدناه جدول يوضح نطاق الحجم والاختلافات في حجم الحمام ووزنه.

المكونات الأساسية لخلطة أعلاف الحمام

قبل أن تتمكن من تقدير كمية الطعام للحمام المنزلي، من الضروري معرفة ما يمكنه إطعامه، حيث يجب أن يشكل الطعام 50% من النظام الغذائي للحمام، وذلك عن طريق خلط بذور أو كريات عالية الجودة خصيصًا للحمام المحضرة والتي تكون الأفضل لأنها تعتبر أيضًا متوازنة، لذلك إذا لم يكن من السهل العثور عليها. بالنسبة للأغذية المخصصة للحمام، يكفي خليط بذور الحمام.

وينبغي أن يأتي باقي نظامه الغذائي أيضًا من مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات، ويجب إطعامه بكميات مختلفة للحفاظ على الكمية الصحيحة. إذا رفض الحمام نوعاً معيناً من الطعام فيمكن توفير ذلك عن طريق إضافة بعض العناصر الغذائية الضرورية إليه. الفيتامينات التي يتم شراؤها من المعالج بالأعشاب وإضافتها إلى الطعام. وتشمل هذه الفيتامينات:

  • الكالسيوم: وهو أحد المكملات الغذائية التي تحمي عظام الحمام وتدعم البيض وتضمن فقسه في الوقت المناسب دون كسره.
  • فيتامين د3: ضروري لامتصاص الكالسيوم الزائد، مما يساعد في الحفاظ على مستويات صحية في أجسامهم.
  • فيتامين أ: نقصه يمكن أن يكون له تأثير كبير على الصحة.
  • البروبيوتيك: أحد العناصر الضرورية التي تعمل على تحسين صحة الأمعاء وامتصاص الكميات الزائدة من الفيتامينات والمعادن.
  • البروتين: يمدهم بالطاقة ويساعد على تقوية مخالبهم ومناقيرهم.
  • فيتامين ب: تحسين الوظائف الجسدية للطيور.
  • فيتامين هـ: يعمل على قتل البكتيريا الموجودة في الأمعاء.
  • حمض الأسكوربيك: يدعم صحة الكبد ويوازن عملية التمثيل الغذائي.

ما الذي لا يجب عليك إطعام الحمام؟

على الرغم من أننا قلنا سابقاً أن الحمام من الطيور التي تأكل الكثير من الطعام، إلا أن هناك بعض الأطعمة التي لا يمكنك تقديمها له حيث أنه سيعاني من مشاكل صحية عديدة وهي:

  • الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر.
  • فاكهة الأفوكادو لاحتوائها على مادة البيرسين الضارة بالصحة.
  • الأطعمة المالحة بسبب محتواها العالي من الصوديوم، مما قد يسبب الوفاة بسبب الجفاف.
  • المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • البصل والثوم لاحتوائهما على مواد كيميائية مثل الكبريت والأليسين.
  • الشوكولاتة بأنواعها، لأنها تسبب الإسهال.

وبأي حال من الأحوال تجنب وضع هذه المشروبات والأطعمة عليهم، لأن بطونهم لن تتحمل مكونات وتأثيرات موادها، وستكون سبباً في تعرضهم للأمراض.

إن توفير أفضل خلطة تسمين للحمام ليس السبب الرئيسي في مساعدته على النمو بشكل أسرع، بل يجب توفير البيئة المناسبة له، خاصة في الظروف المناخية الباردة أو شديدة الحرارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى