افكار لاطفال الروضه والتمهيدي

أفكار لأطفال ما قبل المدرسة ومرحلة ما قبل المدرسة تحفز عقولهم وتغرس روح النشاط والفعالية في نفوسهم، حيث يحتاج أطفال ما قبل المدرسة إلى الكثير من الأنشطة التفاعلية حتى يتمكنوا من خوض تجارب متعددة منذ سن مبكرة، لذلك يقدم لكم موقع في الموجز الآن بعض العروض لهم أفكار عظيمة.

أفكار لمرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة ما قبل المدرسة

يتأكد الآباء من أن أطفالهم يذهبون إلى الحضانة حتى يتمكنوا من التعلم، ولكن لا ينبغي أن يتكون اليوم بأكمله من الدراسة. يجب تخصيص أوقات للنزهات والترفيه. واحدة من أكثر الأفكار التقليدية لمرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة ما قبل المدرسة هي ما سنعرضه لك أدناه:

  • اللعب بالألوان والألوان.
  • التعرف على أعضاء الجسم من خلال الأغاني.
  • صنع الأشكال بالرغوة الملونة.
  • اصنع أشكالًا مختلفة، على سبيل المثال، بالطين أو الخطوط الملونة.

تعتبر الأنشطة المعروضة أعلاه من أشهر الأفكار والأنشطة الشائعة في مجال مراكز الرعاية النهارية. لذلك، سيتعين على الأطفال القيام بأشياء جديدة في يومهم الدراسي، حتى لا يشعروا بالملل في قلوبهم، الأمر الذي سيجعلهم يكرهون رياض الأطفال. ولهذا السبب سنعرض لك بعض الأفكار الجديدة والمبتكرة أدناه:

1- النشاط اليومي للرواة

الحكايات الخرافية من أكثر الأشياء التي يحبها الأطفال والكبار. ورغم أنها أفكار تقليدية، إلا أنها لا تصبح قديمة أبداً، لأنها تلعب دوراً رائداً في تحسين حالة الطفل منذ سن مبكرة، من خلال قصص تكون نهايتها نصيحة أو درس.

ستتمكن المدرسة من نقل الدرس المستفادة في شكل قصة قصيرة من المؤكد أن الطفل سيتمكن من فهمها والعمل بها، ولكن يجب أن نعلم أن اختيار موضوع القصة من أهم الأمور . ولابد من القيام بالأمور حتى لا تنقلب الأمور، وبدلاً من أن تفيد الطفل يتأثر.

ويفضل اختيار القصص التي تكون بمثابة أمثلة كما ذكرنا سابقاً، والتأكد من أن أبطالها لديهم أسماء حقيقية للأطفال، حتى يلفتوا الانتباه إليها ويتذكروها بسهولة.

2- إقامة مسرح الدمى

من المتعارف عليه أن معظم مراكز الرعاية النهارية تقوم بإحضار فرقة مسرح عرائس خاصة في المناسبات الخاصة فقط، ومن الجميل أن يكون هذا النشاط جزءًا من الأسبوع أو اليوم لأن الأطفال يحبونه كثيرًا.

من الممكن شراء أدوات المسرح الخاصة، المصنوعة من القماش الخاص به، كالدمى مثلاً، لكن يجب أن يكون هناك من يعمل في الحضانة ولديه الموهبة اللازمة لإدارة هذا المسرح. نشاط رائع للأطفال.

3- ممارسة الرياضة

تعتبر الرياضة من أكثر الأنشطة التي تنشط العقل وتجعل الجسم سليماً معافى. لذلك سيكون نشاطًا مناسبًا للعمر الصغير لمرحلة ما قبل المدرسة. ويفضل ممارسة التمارين الرياضية يومياً في الحضانة.

بالإضافة إلى تقوية الجسم والعقل، فهي تعلم الأطفال العديد من الأشياء الجيدة، أهمها التعاون وإدارة الوقت والروح الرياضية المطلوبة في الحياة.

ومن الجدير بالذكر أنه من الممكن أن يقوم مركز الحضانة بتعيين معلم معين لهذا النشاط، أو تعيين مدرب خاص له، حتى يتمكن من تعليم الأطفال بشكل صحيح.

4- الحرف

تعتبر الحرف اليدوية من أفضل الأفكار لمرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة ما قبل المدرسة لأنها تنتج منتجات جميلة ويمكن استخدامها في أشياء كثيرة، يتعلم الطفل من خلالها جني ثمار الجهد الذي يبذله في شيء ما طوال حياته، حتى يتمكن من فعل ما يريد. يريد وينتظر النتيجة.

كما أن هناك العديد من أنواع الحرف البسيطة التي يمكن القيام بها باستخدام أدوات بسيطة وتجنب الأدوات الحادة، أو الأدوات التي قد تؤذي الطفل، سواء سكين أو مقص أو غيرهما.

يمكنك الاختيار من بين الحرف اليدوية المصنوعة من الأسلاك أو الورق المقوى أو الورق الملون، كما يمكنك استخدام الخرز المختلفة لصنع إكسسوارات للفتيات وما إلى ذلك، فهذا النشاط سيجعلهن يستمتعن بالعمل بأيديهن.

5- تعليم الوضوء والشؤون الدينية

وفي سياق حديثنا عن أفكار لمرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة ما قبل المدرسة، تجدر الإشارة إلى أنه من الممكن أن يرتبط النشاط بالأمور الدينية، وخاصة تعليم الوضوء، حيث سيمكن الأطفال من تعلم الأمور الدينية بطريقة سلسة وبسيطة . .

ومن الجدير بالذكر أنها لن تمكنه من تعلم أمور دينه فحسب، بل ستسليه أيضاً وتشغل وقت فراغه فيما يفيده. علاوة على ذلك، سيتعرف على أجزاء جسده وعقله. أسمائهم في التعلم، والتي ستكون ميزة كبيرة جداً.

فوائد الأنشطة التعليمية في رياض الأطفال

كما ذكرنا سابقاً فإن هناك ميزة كبيرة للأنشطة التي يتم تنفيذها في الحضانة، حيث أنها تستفيد من اتجاهات مختلفة سواء من الناحية التعليمية أو الترفيهية، بالإضافة إلى وجود العديد من المزايا الأخرى. والتي نعرضها لكم أدناه:

  • تعلم أساسيات التعاون من خلال التفاعل مع الأطفال من نفس الأعمار.
  • تشجيع الأطفال على القيام بالكثير من الأنشطة التي تتطلب تفكيراً وتركيزاً، مما يؤثر إيجابياً على مهاراتهم.
  • اجعل الأطفال يحبون الحضانة كثيراً لأنها أصبحت مكاناً يمتزج فيه العلم بالفخامة.
  • يستفيد الطفل من نتائج الأنشطة اليدوية، مثل تلك الناتجة عن أنواع العمل اليدوي المختلفة.
  • دع الطفل يعبر عن مشاعره ورغباته.
  • التوازن بين العقلي والحركي والفكري وكل ما هو ممكن.
  • – يستغل الطفل قدراته ووقت فراغه في الأشياء المفيدة التي تعود عليه بالنفع.
  • قدرة الطفل على التواصل مع الآخرين وحل بعض المشاكل البسيطة التي تواجهه.

مرحلة ما قبل المدرسة أو الروضة هي عالم صغير يعيش فيه الطفل حياة صغيرة لا يستطيع أن يعيشها في المنزل، لأنها بدايته في إقامة علاقات بسيطة، تتيح له اكتساب خبرات ستنعكس عليه لاحقاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى