حكم الاحتفال بالعيد

يشرفنا عبر موقعنا في الموجز ان نقدم لكم حل سؤال حكم الاحتفال بالعيد، في محاولة منا لتوفير الجهد والوقت لكل الباحثين على الجواب الصحيح والمعتمد، وأليكم تفاصيل الاجابة ادناه.

حكم الاحتفال بالعيد?

الجواب الصحيح

حكم الاحتفال بالعيد، العيد هو عبارة عن يوم للسعادة والفرح لدى المسلمين، وللمسلمين عيدان فقط، وهما عيد الفطر الذي ياتي بعد صوم شهر رمضان الكريم، وعيد الأضحى الذي يأتي بعد انتهاء موسم الحج في كل عام، وقد شرعهم الله عز وجل لعباده المسلمين، وفيه تدور طقوس معينة يتبعها المسلم لإرضاء الله عز وجل وإدخال السعادة إلى قلبه.

ما حكم الاحتفال بالعيد

حكم الاحتفال بالعيد؟ يرغب الكثيرون في معرفة الحكم الشرعي في هذا الأمر، خوفاً من أن يدخلوا في الأبواب المكروهة عند الله عز وجل، وهنا سوف نبين رأي علماء الدين في الاحتفالات التي تقام في الأعياد، يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى :” الأعياد هي من أخص ما تتميز به الشرائع، ومن أظهر ما لها من الشعائر “، ولكل دين أتباعه وأعياده التي يحتفلون بها، كما هو الحال في عيد الفطر وعيد الأضحى في الدين الإسلامي، وتجدر الإشارة هنا إلى أن الأعياد لم تشرع لمجرد التزاور واللعب والفرح فقط، بل هي تطبيق لشعائر الله عز وجل في الأرض في أوقات محددة من العام.

ما يطلب من المسلم في العيد هو أن يقوم باداء شعائر الله عز وجل من صلاة العيد وزيارة الأرحام والأقارب والأيتام والمرضى، بالإضافة إلى مرافقة الشعور بالفرح والسرور لتلك الأمور التي يقوم بها، فلا يجوز له الحزن والبكاء في يوم العيد لأنه من الأيام السعيدة التي جعلها الله عز وجل لعباده المسلمين.

ما يطلب من المسلم في العيد هو أن يقوم باداء شعائر الله عز وجل من صلاة العيد وزيارة الأرحام والأقارب والأيتام والمرضى، بالإضافة إلى مرافقة الشعور بالفرح والسرور لتلك الأمور التي يقوم بها، فلا يجوز له الحزن والبكاء في يوم العيد لأنه من الأيام السعيدة التي جعلها الله عز وجل لعباده المسلمين.

وبهذا نكون انتهينا من تقديم اجابة السؤال، فنحن عبر في الموجز هدفنا هو ايصال المعلومة بكل سهولة، لتتوافق مع المعايير الصحيحة للاجابة المعتمدة وفي إيجاز.

وفي الختام، أرجو أن نكون قدمنا الحل المناسب لهذا السؤال حكم الاحتفال بالعيد، ويسعدنا ان نستقبل المزيد من الاسئلة ومساعدتكم في تقديم الاجابة المناسبة لها لكل الطلاب والطالبات في كافة المراحل التعليمية المختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى